“مرأة الأعيان” تلتقي فاعليات رسمية وسيدات في عجلون

هلا أخبار – التقت لجنة المرأة في مجلس الأعيان الإثنين، عددا من الفاعليات الرسمية وسيدات محافظة عجلون لبحث الموضوعات التي تهم قطاع المرأة ودورها في التنمية.

واكدت رئيسة اللجنة العين هيفاء النجار خلال اللقاء الذي نظمته مبادرة القوة، بالتشاركية مع المعهد الديمقراطي الوطني، دور المرأة في تنمية المجتمع المحلي، والعديد من الإنجازات التي حققتها والقدرة على تطوير مهاراتها وإحداث التغيير المطلوب في مختلف المجالات.

وأشارت بحضور مقررة اللجنة نايفة الزبن، ورابحة الدباس وغادة ميشيل ومحاسن الجاغوب ووفاء بني مصطفى، إلى أهمية بحث سبل تعزيز ودعم إمكانات النساء المنتجات وآلية التسويق المناسبة من خلال البازارات والمهرجانات.

وبينت أن هذا اللقاء يأتي استمرارا للتشبيك بين جميع الفاعليات من اجل أردن قوي ومزدهر، يكون للمرأة فيه دور فاعل في مختلف المجالات.

وقالت إن مجلس الأعيان يعمل بشكل تفاعلي وتشاركي لتحقيق التنمية انسجاما مع رؤى وتطلعات جلالة الملك عبد الله الثاني نحو الإصلاح الذي يفضي إلى مزيد من التطوير والتحديث ودعم المواطنين.

وقالت عضو اللجنة العين الجاغوب إن اللجنة تعمل بتشاركية مع عديد من الجهات من خلال مبادرة قوة للمرأة، والتواصل مع أكبر عدد ممكن من المجتمعات المحلية ليكونوا أقرب إلى العمل التشريعي والرقابي.

وعرضت العين الجاغوب للأولويات التشريعية ومصفوفة خطة عمل اللجنة في المجلس، وهي قانون الجنسية المادة 3، وقانون العمل المادة 69، وقانون الاحوال الشخصية المواد 10/ ب و18 و 279، وقانون الحماية من العنف الأسري المادة 45، وقانون التقاعد المدني المواد 24 و31 و 34، والتحرش الجنسي وإلاطار الرقابي والتشريعي، بالإضافة إلى قوانين الانتخابات والأحزاب والإدارة المحلية واللامركزية.

وقالت عضو اللجنة الملكية لتطوير المنظومة السياسية والنائب السابق وفاء بني مصطفى إن الأردنيين جميعا يطمحون إلى قوانين انتخابات وأحزاب وإدارة محلية فاعلة، مؤكدة اننا نريد تمثيلا نسائيا نوعيا يكون على قدر التحديات دون تراجع عن المكتسبات التي حققتها المرأة الأردنية، معربة عن أملها بأن يكون هناك تمكين للنساء ضمن القوائم الوطنية والحزبية في القوانين التي يجري العمل عليها حاليا.

وأشار محافظ عجلون سلمان النجادا إلى اهمية هذه اللقاءات التي تعقدها اللجنة لتعزيز دور المرأة والنهوض بواقعها.

وعرض النجادا لواقع المحافظة الخدمي والتنموي وما تحقق من إنجازات ومشاريع منذ تولي جلالة الملك سلطاته الدستورية في مختلف المناحي والمبادرات الملكية.

وتحدث عدد من الحضور عن أهمية تمكين المرأة لتكون قادرة على التنافس وتطوير التشريعات بما يضمن مشاركة وشراكة فاعلة وحقيقية للمرأة في الحياة العامة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق