الآثار: العمل على رقمنة المقتنيات الأثرية وأرشفتها

هلا أخبار – عُقد في دائرة الآثار العامة اليوم الأربعاء اجتماع ما بين المهندس إيهاب عمارين مدير عام متحف الأردن والمستشار هشام العبادي مدير عام دائرة الآثار العامة بالوكالة لتوحيد الجهود بين المؤسستين في مجال أرشفة وتوثيق المقتنيات المتحفية وتوثيق الأرث الثقافي والحفاظ عليه وتعزيز وحماية البيئة المتحفية وكذلك توحيد المصطلحات الوطنية في مجال الأسماء الجغرافية للمواقع الأثرية.
وقال عمارين أن الهدف من الاجتماع هو الوصول إلى قاعدة بيانات وطنية شاملة لكل المجموعات والمقتنيات المتحفية في المملكة مما يخلق نقلة نوعية في توثيق هذه المجموعات والحفاظ عليها وإدارتها بأفضل الوسائل والسبل، كما قال أن الطرفين اتفقا على تشكيل لجنة فنية مشتركة للمضي قدمًا في تحقيق هذا البرنامج الوطني الشامل حسب توجيهات معالي وزير السياحة والآثار نايف حميدي الفايز.
بدوره قال العبادي أن الدائرة ستعمل على إنجاح المشروع ودعمه واستدامته وتعميمه على كل المتاحف، كذلك توحيد الجهود مع المعهد الألماني البروتستانتي للآثار في عمان والذي يعمل مع دائرة الآثار العامة على توثيق القطع المتحفية في متحف الآثار الأردني – جبل القلعة ( مشروع DOJAM) منذ سنوات حيث قطع هذا المشروع شوطًا كبيرًا ومهمًا في عملية التوثيق والأرشفة.
وأضاف أن استراتيجية دائرة الآثار العامة في المرحلة القادمة تهدف إلى العمل على رقمنة المقتنيات الأثرية وأرشفتها، والعمل مع متحف الأردن كشريك استراتيجي يملك من الخبرات والإمكانيات ما يعزيز من خبرات وإمكانيات الدائرة بهذا الصدد.
حضر الاجتماع عدد من الخبراء في مجال المتاحف والتوثيق وتكنولوجيا المعلومات من الطرفين.
وحدة العلاقات العامة والإعلام





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق