الاحتلال يحتجز 7 جثامين لمعتقلين فلسطينيين قضوا في معتقلاته

هلا أخبار – استنكر مركز الميزان لحقوق الإنسان في غزة الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق المدنيين، واستمرار احتجاز جثامين الفلسطينين.

واكد المركز في بيان اليوم الجمعة، بمناسبة الوطني الفلسطيني لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي والذي يصادف اليوم على أن سياسة احتجاز الجثامين، تنتهك الحقوق الأساسيّة للمتوفّي وعائلته، ويعتبر عملاً غير إنساني أو أخلاقي، وتعدياً سافراً على القيم الإنسانية والدينية.

واشار مركز الميزان إلى أن هذه المناسبة تأتي في ظل استمرار سلطات الاحتلال في احتجاز الجثامين، ولاسيما جثامين من توفوا من المعتقلين في السجون الإسرائيلية، إلى جانب مضي سلطات الاحتلال في سياسة الإهمال الطبي، التي تسهم في تدهور أوضاع المرضى في ظل عدم تلقيهم الرعاية الصحية المناسبة داخل المعتقلات.

وبحسب المركز، تواصل سلطات الاحتلال احتجاز جثامين 7 معتقلين فلسطينيين توفوا داخل المعتقلات الإسرائيلية، وترفض تسليمها لذويهم، وذلك في إطار سياسة احتجاز الجثامين واتخاذها رهينة للمساومة عليها وتحقيق أهداف سياسية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق