“الأشغال”: درون للحصول على بيانات جغرافية للطرق

هلا أخبار  – رعى وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، اليوم السبت، في حفل افتتاح اليوم العلمي المساحي الثاني، الذي نظمته نقابة المهندسين الاردنيين، بحضور نقيب المهندسين المهندس أحمد سمارة الزعبي.

وأكد الكسبي في كلمة له ببداية الحفل، أهمية هندسة المساحة والجيوماتكس والتي تعتبر أحد أهم العناصر في تنمية البيئة البشرية، حيث أنها اصبحت من المجالات المهمة في العلوم الهندسية وتساهم بشكل كبير التقدم الحضري والتنموي للدول.

وقال الكسبي إن وزارة الاشغال العامة والاسكان هي الداعم والشريك الرئيسي لنقابة المهندسين الاردنيين وهي الحاضن الاكبر للمهندسين في المملكة والداعم الاكبر لمهندسي المساحة والجيوماتكس خاصة، مشيراً إلى أن الوزارة عملت على إضافة شرط وجود مهندس مساحة وجيوماتكس ضمن كادر الاشراف وكادر المقاول في مشاريع الطرق ومشاريع الابنية الحكومية.

وشدد على أن الوزارة وايماناً منها بأهمية هندسة المساحة والجيوماتكس قامت الوزارة وبالتعاون مع نقابة المهندسين بتدريب عدد من مهندسي المساحة والجيوماتكس في مديريات الاشغال كافة على برنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج.

“عملت الوزارة على استخدام الاجهزة الحديثة واحدث التقنيات والبرامج في مجال المساحة والجيوماتكس للمشاريع الكبرى في الوزارة ، على سبيل المثال لا الحصر -الطريق الصحراوي- حيث تم الاستعانة بتقنية (Mobile Mapping) لرفع ما يقارب (65) كم كتجربة مبدئية لأستخدام هذه التقنية وكما تم تدريب وتطوير كوادر المساحة للعمل على التقنية الحديثة وكيفية قراءة (Point Cloud) ومعالجته وترسيم المعلومات وتمثيلها للاستفادة منها”، وفق الكسبي.

وأشار إلى أن الوزارة تسعى الى الاستعانة بخبرات الشركات الخاصة في عملية التصوير الجوي باستخدام طائرات (Drone)  للحصول على ونماذج ارتفاعات تحاكي الواقع ضمن مشاريعها قيد الدراسة بحيث يتوفر لدى الوزراة ادق البيانات لشبكة النظم للمعلومات الجغرافية الخاصة بطرق الوزارة.

وختم الكسبي كلمته شاكرا لنقابة المهندسين الاردنيين ممثلة بنقيبها المهندس احمد سمارة الزعبي على تنظيم مثل هذه الفعاليات، وتطلع الى زيادة مثل هذه الفعايات التي سترتقي بالعمل الهندسي في مجال الاسكان والانشاء والمقاولات.

بدوره ثمن نقيب المهندسيين المهندس احمد سمارة الزعبي جهود وزارة الاشغال العامة والاسكان لي دعم المهندس الاردني من خلال تدريب المهندسين وصقل خبراتهم وخصوصا مهندسي المساحة.

وبين أن اشتراط وجود مهندس مساحة وجيوماتكس على كادر الاشراف على مشاريع الوزارة سيساهم في توفير فرص عمل ودعم المهندس وصقل خبراتهم وخرطهم بسوق العمل.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق