“الجامعات العربية”: التصنيف العربي للجامعات سيطبق بداية 2022

هلا أخبار – قال أمين عام اتحاد الجامعات العربية الدكتور عمرو عزت سلامة إن مشروع التصنيف العربي للجامعات سيخرج إلى حيز التنفيذ بالنُسخة التجريبية مطلع العام المقبل.

وأضاف سلامة خلال مشاركته في فعاليات المؤتمر الدولي الذي استضافته جامعة زايد بدولة الامارات العربية المتحدة تحت عنوان “تعزيز التميز العربي – رؤية جديدة للتعليم العالي في المنطقة العربية”، إن الاتحاد نفذ مشروع التصنيف العربي للجامعات بالتعاون مع جامعة الدول العربية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

وبحسب بيان للاتحاد اليوم الخميس، أشار سلامة الى أنه تم اعتماد المعايير والمؤشرات الدولية الدقيقة في هذا التصنيف، مع مُراعاة خصوصيات ومعايير المجتمعات العربية والإقليمية، موضحا أن تصنيفات الجامعات العالمية تؤثر على الخطط الاستراتيجية لمؤسسات التعليم العالي وسياساتها المؤسسية.

وأكد أن التصنيف سيكون مُحفزا حقيقيا للأكاديميين والباحثين لبناء علاقات تعاون دولية جديدة، وسيسهم في مُساعدة الطلبة وأولياء أمورهم في اختيار الجامعات ذات المستوى الأفضل للدراسة.

وأوضح أن اتحاد الجامعات العربية تبنّى العديد من المشاريع الأكاديمية والعلمية النوعية التي تُسهم في تطوير مستوى التعليم في الجامعات العربية، أبرزها مشروع معامل التأثير العربي، والإطار العربي الموحد للمؤهلات، وتوقيع اتفاقيات شراكة وتعاون مع شركة السفير وكورسيرا؛ للاستفادة من خبراتهم وخدماتهم في مجال النشر العلمي ودعم المشاريع الأكاديمية التي يتبناها الاتحاد خدمةً لمنظومة التعليم العربية.

وكانت جامعة زايد بدولة الامارات العربية المُتحدة نظمت المؤتمر بالتعاون مع مؤسسة “كيو اس” المُتخصصة في تصنيف الجامعات؛ حيث تم الإعلان عن ترتيب أفضل الجامعات في الوطن العربي.

وحظي المؤتمر بمُشاركة دولية واسعة على مستوى رؤساء المنظمات والجامعات وهيئات الجودة العربية والدولية، حيث يُعتبر تصنيف “كيو اس” من التصنيفات الهامة وذات التأثير المُباشر على مكانة وسُمعة المؤسسات التعليمية المحلية والدولية، ويعتمد على مؤشرات عديدة سيّما السمعة الأكاديمية، وسمعة الجامعة في سوق العمل، وعدد الأبحاث العلمية المنشورة لأعضاء الهيئات الأكاديمية ومعدل النشر والتأثير، إضافة إلى نسبة أعضاء الهيئة الأكاديمية إلى عدد الطلاب.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق