بحث التشاركية بين “السياحة” و”جمعية الفنادق”

هلا أخبار – قام معالي وزير السياحة والآثار نايف حميدي الفايز صباح الاثنين بزيارة جمعية الفنادق الأردنية والتقى برئيس مجلس إدارة جمعية الفنادق الأردنية المهندس عبدالحكيم الهندي وأعضاء الجمعية.

وأشاد الفايز خلال الزيارة بدور جمعية الفنادق الأردنية وجهودها الكبيرة التي تبذلها وتنفيذ واجباتها للمشتركين.

بدوره رحب رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس عبدالحكيم الهندي بزيارة وزير السياحة والآثار معتبرا أن هذه الزيارة تصب في مصلحة القطاع الفندقي السياحي باعتبار القطاع الفندقي ركيزة أساسية تستند عليها السياحة الأردنية.

وقدم الهندي عرضًا شاملا لاستراتيجية الجمعية تضمنت توضيحًا لعمل وواجبات الجمعية وتحليل الوضع الحالي للجمعية وما تشهده من معوقات.

وبحث الهندي مع الوزير الفايز عدة نقاط للنقاش من ضمنها سياحة العبور واسعار للغرف الفندقية و صندوق المخاطر ولجنة الشقق المفروشة من حيث ضرورة استمرار عملها.

وطالب الهندي بضرورة الحفاظ على التشاركية بين جمعية الفنادق الأردنية ووزارة السياحة و الآثار وتعزيز دور الجمعية كما تم التطرق الى عقد دورات تدريبية من قبل وزارة السياحة والآثار وبالتعاون مع جمعية الفنادق الأردنية من شمال المملكة الى جنوبها و حل مشكلة المزارع وتقسيماتها لما لها أثار سلبية على القطاع الفندقي والسماح باقامة الحفلات الخارجية ودرجة الصوت المسموح بها علماً بأنها مسموحه بكافة المزارع وبدون رقابة وتنسيق.

كما طالب الهندي بضرورة عمل الدورات التدريبية لجميع كوادر لجان التفتيش لما سينعكس دوره الايجابي على القطاع، مشددا على دور الجمعية في هذه اللجان ودورها المهم بعضوية جميع اللجان المشتركة.

وناقش أيضا مشكلة بعض التطبيقات، وذلك ببطئ التطبيق ولكثرة المستخدمين مما تسبب حالة من الارباك عند المداخل الرئيسية للمنشات الفندقية كما تم البحث مع اعضاء مجلس الادارة لدى الجمعية الاجتماع بشكل دوري مع الفئات الفندقية والممثليين عنها وذلك لايصال تحديات القطاع لوزارة السياحة.

وفي ختام اللقاء اكد وزير السياحة على ان الوزارة ستتابع كل الجهود الممكنة لدعم جمعية الفنادق الاردنية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق