بايرن ميونخ يعزز صدارته بإسقاط هوفنهايم

هلا أخبار – تغلب بايرن ميونخ على ضيفه هوفنهايم برباعية دون رد، مساء اليوم السبت، على ملعب أليانز أرينا، ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري الألماني.

رباعية العملاق البافاري جاءت عن طريق سيرجي جنابري، روبرت ليفاندوفسكي، تشوبو موتينج وكينجسلي كومان في الدقائق (16 و30 و82 و87).

الانتصار رفع رصيد بايرن إلى النقطة 22، معززا صدارته لجدول ترتيب البوندسليجا، فيما توقف رصيد هوفنهايم عند 11 نقطة في المركز العاشر.

الفريق البافاري دخل المباراة بتشكيلة تخللتها بعض المفاجآت، حيث دفع المدرب جوليان ناجلسمان بالظهير عمر ريتشاردز، فيما جلس الثلاثي نيكلاس سولي، كينجسلي كومان وليروي ساني على مقاعد البدلاء.

ولم يهدر البايرن الكثير من الوقت وكاد أن يتقدم بهدف مبكر بعد دقيقتين فقط عبر ليفاندوفسكي، الذي روض الكرة داخل منطقة الجزاء وحاول وضعها ساقطة من فوق حارس الضيوف، لكنها مرت بجوار القائم.

وارتكب جريليتش خطأ فادحا على حدود منطقة جزاء هوفنهايم بعدما تباطأ في إبعاد الكرة، ليستخلصها موسيالا وذهبت نحو جنابري، الذي سددها قوية داخل الشباك.

واعترض لاعبو هوفنهايم على الهدف، مطالبين الحكم باحتساب مخالفة على موسيالا بسبب تدخله على قدم جريليتش، ليستعين الحكم بتقنية الفيديو، مما دفعه لإلغاء الهدف واحتساب مخالفة بالفعل.

وعوض جنابري نفسه عن الهدف الملغي بعدما تسلم تمريرة حريرية داخل منطقة الجزاء من موسيالا، مهدها لنفسه وأطلق تسديدة أرضية استقرت داخل الشباك، محرزا هدف تقدم أصحاب الأرض.

ومن هجمة مرتدة وصلت إلى مولر، تمكن المهاجم الألماني من الفوز في صراعه مع مدافع هوفنهايم، ليهيئ الكرة أمام ليفاندوفسكي، الذي قابلها بتصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، استقرت داخل الشباك، مضيفا الهدف الثاني لفريقه.

وحاول راوم تجربة حظه بتسديدة بعيدة المدى نحو مرمى الحارس العملاق مانويل نوير، لكنها لم تكن بالدقة الكافية، لتمر أعلى العارضة.

وأنقذ الحارس باومان مرمى الضيوف من هدف جديد لليفاندوفسكي، الذي وجد الكرة أمامه داخل منطقة الجزاء بعد خطأ دفاعي، ليسددها بقوة نحو المرمى، لكن قدم حارس هوفنهايم حالت دون اختراقها الشباك.

بداية الشوط الثاني جاءت ساخنة وكاد بايرن أن يسجل هدفا ثالثا لولا براعة حارس هوفنهايم، الذي تصدى لتسديدة جنابري من داخل منطقة الجزاء.

وأطلق سابيتزر تصويبة على الطائر من خارج منطقة الجزاء، إلا أن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن لحارس هوفنهايم.

وكثف الفريق الضيف من هجماته، أملا في تقليص النتيجة، أبرزها تسديدة من داخل منطقة الجزاء عن طريق البديل روتر، لكنه وجهها بغرابة أعلى المرمى.

وكاد البديل كينجسلي كومان أن يعزز تقدم أصحاب الأرض بهدف ثالث، لكنه سدد الكرة بقوة من داخل منطقة الجزاء، لتعلو العارضة.

وفي الدقائق الـ10 الأخيرة، استغل البديل تشوبو موتينج كرة اصطدمت في جسد أوباميكانو داخل منطقة جزاء هوفنهايم، ليقابلها بتسديدة مباشرة داخل الشباك، مضيفا الهدف الثالث للفريق البافاري.

وبعد ثوان معدودة، تسلم البديل كورينتين توليسو تمريرة داخل منطقة الجزاء، ليقابلها بتسديدة أرضية استقرت داخل شباك هوفنهايم، لكن الحكم ألغى الهدف بسبب وجوده في التسلل.

وانفجر لاعبو البايرن في الدقائق الأخيرة، حيث نجح كومان هو الآخر في التوقيع على الهدف الرابع بعدما انفرد بحارس هوفنهايم وسدد كرة قوية اخترقت الشباك.

وكاد ليفاندوفسكي أن يوقع بعدها مباشرة على ثاني أهدافه في المباراة بعدما انفرد بحارس هوفنهايم وتلاعب به، لكنه سدد الكرة أعلى العارضة، لتنتهي المباراة بفوز بايرن برباعية.

** وصافة دورتموند لم تتأثر

ولم يتأثر بوروسيا دورتموند الذي يتخلف عن بايرن بنقطة واحدة بغياب هدافه النروجي ارلينغ هالاند وعاد بنقاط المباراة الثلاث من ارض ارمينيا بيليفليد بالفوز عليه بثلاثة اهداف تناوب على تسجيلها ايمري تشان (31 من ركلة جزاء) وماتس هوملز (45) والانكليزي جود بيلينغهام (72)، مقابل هدف للخاسر سجله فابيان كلوس (87 من ركلة جزاء).

وحقق لايبزيغ فوزا عريضا على غروثر فورث 4-1. تقدم الخاسر بهدف السويدي برانيمير هرغوتا (45 من ركلة جزاء)، قبل ان يرد لايبزيغ برباعية في الشوط الثاني حملت تواقيع الدنماركي يوسف بولسن (47) والسويدي اميل فورسبرغ (53 من ركلة جزاء) والمجري دومينيك تشوبوشلاي (65) والشاب الاسباني هوغو نوفوا (88).

وبقي فرايبورغ ثالث الترتيب، الوحيد الذي لم يخسر بعودته ظافرا من فولفسبورغ بهدفين نظيفين رافعا رصيده الى 19 نقطة.

وتقام لاحقا مباراة هرتا برلين مع بوروسيا مونشنغلادباخ.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق