عمرو: سنقدم سبل الدعم والرعاية للاستثمارات الفلسطينية

هلا أخبار – قال وزير الاستثمار المهندس خيري عمرو، الأربعاء، إن الوزارة تسعى في المرحلة المقبلة إلى تعظيم التشاركية والتعاون مع القطاع الخاص، لدورها الهام في عملية التنمية الاقتصادية في الأردن.

وأكد خلال استقباله اليوم وفداً من رجال الأعمال الفلسطينيين في الأردن ورئيس وأعضاء ملتقى رجال الأعمال الفلسطيني في مدينة الخليل، أن أبواب الوزارة ستبقى مفتوحة لجميع المستثمرين.

وبين أن العلاقات الأردنية الفلسطينية عميقة وتاريخية وتحظى باهتمام ورعاية جلالة الملك عبدالله الثاني، مشددا على أن الوزارة ستقدم جميع سبل الدعم والرعاية للاستثمارات الفلسطينية وستعمل على تذليل أي تحديات تعترضها.

وأشار، بحضور أمين عام الوزارة زاهر القطارنة إلى أن هذه اللقاءات ستكون مستمرة ومتواصلة لمتابعة أي طلبات يقدمها المستثمرون، مؤكدا استعداد الوزارة لتقديم التسهيلات لتشجيع رجال الأعمال الفلسطينيين لتوجيه استثماراتهم إلى المملكة.

بدوره، أكد رئيس ملتقى رجال الأعمال الفلسطيني في مدينة الخليل عامر العسيلي، أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وضرورة تنميتها وتطويرها وترويج الفرص الاستثمارية بين الجانبين، والتسويق المتبادل لمنتجاتهما.

وتطرق العسيلي إلى بعض التحديات التي تواجه المستثمر الفلسطيني في المملكة وأهمية إيجاد حلول لها كونها تساعد على تدفق المزيد من الاستثمارات الفلسطينية إلى الأردن.

من جهته، شدد رئيس ملتقى الأعمال الأردني الفلسطيني نظمي عتمه، على أهمية زيادة التبادل التجاري بين البلدين وضرورة زيادة التعاون بين القطاعين الخاص الأردني والفلسطيني.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق