بحث تعزيز التعاون العلمي بين اليرموك وجامعتي روما وفلورنسا الإيطاليتين

هلا أخبار – بحث رئيس جامعة اليرموك، الدكتور إسلام مساد، خلال لقائه اليوم الخميس، وفدا أكاديمياً من جامعتي روما وفلورنسا الإيطاليتين، سبل تعزيز التعاون العلمي، خاصة ما يتصل بعلم الآثار.

وأكد الدكتور المساد، خلال استقباله الدكتور روبيرتو جابريلي من جامعة روما الإيطالية، والدكتور كارميلو بابلارادو من جامعة فلورنسا الإيطالية، والوفد الأكاديمي المرافق لهما والذي ضم مجموعة من طلبة الدراسات العليا في مرحلة الدكتوراة في تخصص الآثار بجامعتي روما وفلورنسا، استعداد جامعة اليرموك للتعاون مع جامعتي روما وفلورنسا، ومختلف الجامعات والمؤسسات التعليمية الإيطالية في مختلف المجالات الأكاديمية والبحثية، وبما يحقق المصلحة المشتركة.

وأشار إلى أهمية التعاون بين كليات الآثار في جامعات اليرموك وروما وفلورنسا، مع مختلف الكليات الأخرى في الجامعة لتنفيذ سلسلة من الدراسات والمشاريع البحثية المشتركة، وتبادل الزيارات العلمية على صعيد الطلبة والأساتذة، لافتاً إلى أهمية النشر العلمي المشترك بمختلف المجلات العلمية المحكمة.

واستعرض مساد استعدادات الجامعة من خلال كلية الآثار والأنثروبولوجيا، لعقد المؤتمر الدولي “تاريخ وآثار الأردن الخامس عشر”، الذي سيعقد في رحاب الجامعة تحت عنوان “الآثار في مُحيطيها البيئي والاجتماعي”، بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار ودائرة الآثار العامة خلال شهر تموز المقبل، موجها الدعوة للباحثين الحاضرين للمشاركة العلمية في هذا المؤتمر. من جهتهما، عبر جابريلي وبابلارادو عن تقديرهما لما تحظى به جامعة اليرموك من سمعة علمية متميزة، خاصة في مجال الآثار والأنثروبولوجيا، ما يحفز على ضرورة التعاون في مختلف المجالات البحثية.

وأشارا إلى إمكانية التعاون مع جامعة اليرموك من خلال جامعتي روما وفلورنسا والمجلس الأعلى للأبحاث في إيطاليا، في تنفيذ العديد من المشاريع البحثية فيما يخص علم الآثار وتبادل الخبرات الأكاديمية بين الجانبين.

وزار الوفد كلية الآثار والأنثروبولوجيا ومتحف التراث الأردني واطلعوا على محتوياته من القطع واللقى الأثرية.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق