بدران: التعليم في الأردن شكّل العمود المحوري للنهضة

هلا أخبار – قال رئيس الوزراء الأسبق رئيس مجلس أمناء الجامعة الأردنية الدكتور عدنان بدران إن التعليم في الأردن شكّل العمود المحوري للنهضة وبناء الوطن على قاعدة معرفية صلبة، وبتنا اليوم أمام دولة حديثة بنت نظامًا تربويًّا معاصرًا وذا كفاءة من حيث التوسع الأفقي في التعليم.

وأضاف في المحاضرة التي نظمتها كلّيّة العلوم التربوية في الجامعة الأردنية الإثنين، وأشرف على تنظيمها وزير التعليم العالي الأسبق راتب السعود، إنّ التعليم في الأردن مر بمراحل أربع، وهي: مملكةُ التأسيسِ، والمتمثّلة في استقلال وتثبيت الدولة، من تشريعات وهيكلة ونظم وأمن داخلي وجيش وتوسعِ في التعليم.

واضاف ان الدستور الأردني استمدّ كثيرًا من موادّه من الإعلان العالمي لحقوق الانسان لعام 1948؛ ثم مملكةُ التمكين (1953- 1999)، وهي المرحلة التي قادها الملك الباني الحسين بن طلال رحمه الله، والتي اتجهت نحو البناء وحققت قفزة نوعية في إلزاميةِ التعليم ومجانيّته، وفيها انتشرَ التعليمُ أفقيًّا وعموديًّا، ليغطي جميع أرجاء الوطن في المدن والريف والبادية.

وأضاف لقد صدر قانون التربية والتعليم رقم (16) لسنة 1964 الذي حدد فلسفة واضحة المعالم للتربية والتعليم استمدت مبادئها من الدستور الأردني، وأخيرا مملكةُ التمتين والتعزيز (1999- حتى الآن)، وهي المرحلة التي يقودها الملك المعزز عبد الله الثاني والتي وصل فيها التعليم إلى مرحلة متقدمة يضاهي الدول المتقدمة بشموليته وتنوعّه أكان عامًّا أم خاصًّا.

وقال بدران إن هذه المرحلة ارتفع فيها عدد المدارس العامة والخاصة إلى 8 آلاف مدرسةً بما فيها رياض الأطفال، وبلغ عدد طلابها 2,115,000 طالب وطالبة، كما بلغ عدد المعلمين 136,062 معلماً ومعلمة، وبلغ الإنفاق الحكومي سنويًّا على التعليم حوالي 2 مليار دينار، بمتوسط إنفاق على الطالب يصل إلى 720 دينارًا سنويًّا.

وأكمل بدران أنّ نسبة الالتحاقِ بالتعليم الأساسي وصلت 100 بالمئة، ونسبة الانتقال من التعليم الأساسي إلى التعليم الثانوي بلغت 98.8 بالمئة، كما وصلت نسبة القضاء على الأمية إلى 99 بالمئة تقريبًا، وهي من أعلى المعدلات على مستوى العالم العربي.

وأشار أنّه فيما يتعلق بالتعليم العالي فقد تطورت المؤسسات المعنيّة به بشكل مذهل لتصل إلى 10 جامعات حكومية و30 جامعة خاصة، و45 كلية جامعية ومجتمع شاملة، وأنّ الجامعات ضمّت جميع التخصصات بمختلف البرامج والدرجات العلمية، ليبلغ عدد الطلبة في التعليم الجامعي 342,000 طالب وطالبة، 40 ألفاً منهم قدموا من دول عربية وأجنبية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق