توق: الخدمات الإلكترونية ساهمت بالتقليل من الفساد

هلا أخبار – أكّد الخبير الدولي في مكافحة الفساد الدكتور محي الدين توق، أنّ الأردن صادق على جميع الاتفاقيات الدولية المعنية بمكافحة الفساد، مشددا على تصدر الأردن عربيا في جهود مكافحة الفساد.

وأضاف توق، خلال استضافته عبر برنامج “60” دقيقة الذي يذاع على التلفزيون الأردني، أنّ الأردن تقدم بشكل طفيف خلال 5 سنوات الماضية في مقياس الفساد المدرك الصادر عن منظمة الشفافية الدولية.

وقال، إن التقدم الأساسي للأردن كان في مجال الفساد الحقيقي المعلن؛ إذ تم إقرار قبل مدة قانون غسيل الأموال الذي يحوي على سمات إيجابية كالمراجعة الدورية، ما يمنح الكثير من الشفافية.

ولفت إلى أن الفساد المدرك أعلى من الفساد المعلن في العديد من الدول مع الإشارة إلى ضرورة ضبط الحوكمة، متطرقا إلى أنّ الخدمات الإلكترونية ساهمت في التقليل من الفساد.

وبيّن، أنّه لا يوجد أي مقياس لمعرفة حجم الفساد في جميع دول العالم مع التأكيد أن الجهود العالمية تحاول خلال الـ20 سنة ماضية انتاج مقاييس لمعرفة حجم الفساد بشكل دقيق لكن لم يصدر ذلك بعد.

وأشار إلى وجود مقياس لمعرفة مدركات الفساد الصادر عن منظمة الشفافية، وآخر يسمى الفساد العالمي، فضلا عن مؤشرات الحوكمة.

وأكد أن المؤشرات تشير إلى تحسن مرتبة الدولة بمؤشرات الفساد؛ وذلك في حال ضبط الحوكمة الإدارية والمالية بشكل خاص.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق