الدغمي يلتقي معتصمي “لافارج” ويدعو لإيجاد حلول فورية لمطالبهم

هلا أخبار – التقى رئيس مجلس النواب المحامي عبد الكريم الدغمي عدد من ممثلي العاملين في شركة مصانع الاسمنت الأردنية (لافارج) الذين نفذوا اعتصاماً اليوم امام المجلس لتحقيق مطالبهم.

وقد خرج الدغمي اثناء الجلسة واستدعى وزير العمل نايف استيتية بحضور رئيس لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية المهندس حسين الحراسيس والنواب: جعفر ربابعة واسامة القوابعة واحمد القطاونة ومحمد الغويري وعبد السلام الخضير وعبد الرحيم المعايعة وسليمان القلاب.

ودعا الدغمي وزير العمل الى إيجاد حلول جذرية وفورية لمطالب المعتصمين والعمل على تحقيق المحق منها، قائلاً ان هؤلاء ابناؤنا وما يصيبهم يصيبنا ونحن معنيون بان ينالوا حقوقهم.

بدوره أكد وزير العمل بان الوزارة باشرت بإجراء مفاوضات مع الشركة بهذا الشأن، حيث قدمت الشركة مجموعة من الحلول، موضحاً انه سيتم وضع الدغمي ولجنة العمل والمعتصمين بصورتها ليتم التوصل الى اتفاقات مرضية لكلا الطرفين.

من جهته أكد الحراسيس ان أبواب اللجنة مفتوحة للجميع ولن تدخر أي جهد يضمن إعطاء الحقوق الى أصحابها، وإنصاف العمال الذي يتقدموا للجنة بشكاوى تخص مطالبهم.

فيما شدد النواب الحضور على ضرورة التوصل إلى حلول تُرضي طرفي المعادلة، قائلين إن الحقوق العمالية تُشكل أولوية لدينا، ولابُد من السعي لإيجاد حل ينهي معاناتهم.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق