سلطات الاحتلال تفرج عن الشيخ رائد صلاح

هلا أخبار – أفرجت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الاثنين عن رئيس الحركة الإسلامية الشيخ رائد صلاح، بعد اعتقال استمر 17 شهراً في معتقل “مجدو” العسكري.

وقالت الحركة الإسلامية في بيان، إن استقبال الشيخ صلاح انطلق من أمام السجن إلى بيته في مدينة أم الفحم داخل الأراضي المحتلة عام 48، حيث أمضى الشيخ صلاح كل فترة اعتقاله في العزل الانفرادي وفي ظروف قاسية، ورفض الاحتلال حتى الساعات الأخيرة، الإفصاح عن مكان الإفراج عنه، وهو ما أثار قلق عائلته.

وحكمت محكمة الاحتلال بالسجن لمدة 17 شهراً على الشيخ صلاح في ما يعرف بقضية “ملف الثوابت”، حيث اتهمته بالتحريض على “المقاومة”، وامتدت المحاكمة التي بدأت عام 2017 مدة 3 سنوات.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق