جمعية برلمانية تبحث تعزيز العلاقات مع سفير النمسا

هلا أخبار – أكد رئيس جمعية الصداقة البرلمانية الأردنية – الأوروبية، النائب خلدون حينا، والسفير النمساوي لدى المملكة أوسكار فوستنغر، تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، وسبل تطويرها في المجالات كافة، لا سيما البرلمانية والاقتصادية والتجارية والسياحية.

وقال حينا وفوستنغر، خلال اللقاء الذي جرى بدار مجلس النواب، اليوم الأربعاء، إن العلاقات الأردنية النمساوية متميزة وتاريخية، أرسى قواعدها قيادتا البلدين على مختلف الصعد عبر الزيارات المتبادلة، مؤكدين أهمية البناء عليها وتعزيزها خدمة للمصالح المشتركة لكلا البلدين والشعبين الصديقين.

وأشارا الى ان مواقف البلدين متطابقة حيال القضية الفلسطينية وداعية دوماً الى حل الدولتين عبر إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الطرفين تفضي الى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، كما ان هناك اتفاق على أهمية القدس بالنسبة للمسلمين والمسيحيين باعتبارها مفتاح تحقيق السلام في المنطقة.

كما جرى خلال اللقاء، التركيز على الارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية بين عمان وفيينا وترجمتها الى مشاريع مشتركة على ارض الواقع، مثلما تم التطرق الى آليات التعاون السياحي والامن الغذائي وتبادل التجارب والخبرات والزيارات واللقاءات التي تسهم في خدمة البلدين.

من جهتهما، تحدث النائبان مجدي اليعقوب واسامة القوابعة حول آليات النهوض بالعلاقات الثنائية على الصعد البرلمانية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية، متطلعيّن إلى تطويرها خدمة للبلدين الصديقين.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق