البطل الأولمبي المصاطفة يشارك في بطولة آسيا للكراتيه

هلا أخبار- يستعد البطل عبدالرحمن المصاطفة للمشاركة في بطولة آسيا للكراتيه، التي تستضيفها مدينة ألماتي الكازاخستانية، اعتبارا من يوم السبت المقبل، والتي تنطوي على بطولتين، الأولى الشباب والناشئين تحت 21 عاماً، والثانية الكبار للرجال والسيدات.

وتأتي مشاركة لاعب المنتخب الوطني للكراتيه ضمن منافسات وزن تحت 67 كغم رجال، البطل عبدالرحمن المصاطفة، المتوج بالميدالية البرونزية في أولمبياد طوكيو 2020، التي تعتبر الميدالية الثالثة في تاريخ الأردن في دورات الألعاب الأولمبية، والتي جعلت منه أول لاعب عربي يحرز ميدالية في رياضة الكراتيه إثر إدراجها كإحدى الرياضات الأربع ضمن الروزنامة الأولمبية، مع استعداد وطموحات كبيرة لخوض غمار منافسات البطولة التي تعتبر من أعلى المستويات القارّية في منافسات رياضة الكراتيه، والتي ينظمها الاتحاد الآسيوي للكراتيه بإشراف من الاتحاد العالمي للكراتيه، متطلعاً لتحقيق إنجازات مشرّفة تضاف لرصيده ولرصيد المملكة.

ومع مشاركة المصاطفة في بطولة آسيا للكراتيه “كازاخستان 2021″، والتي تعد الظهور الرسمي الأول له بعد مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية 2020؛ حيث كان قد تغيب عن منافسات القتال الفردي للدورة الـ25 من بطولة العالم للكراتيه التي أقيمت خلال تشرين الثاني الماضي في دبي نظراً لإصابته أثناء التدريبات قبل البطولة، فإن الأنظار باتت تتجه نحو البطولة بشكل متزايد، إلى جانب ارتفاع مؤشر الترقب والفضول، باعتبار المصاطفة اسماً يرقى لمستوى التنافس الإقليمي العالي وللطموحات في المملكة والوطن العربي في عالم الكراتيه.

وبيّنت أمين سر الاتحاد الأردني للكراتيه والناطق الإعلامي باسم الاتحاد، منار شعث في تصريح صحفي، اليوم الخميس، أن استعدادات أعضاء المنتخب الأردني للكراتيه تسير بخطى ثابتة، وذلك للوصول للهدف المنشود ورفع اسم الأردن عالياً في البطولة القادمة التي ننظر إليها بعين التفاؤل والإيجابية، خاصة في ظل وجود لاعبي المنتخب الذين هم على أتم الجاهزية من الناحية البدنية والذهنية والمهارية والفنية، ومن بينهم اللاعب عبدالرحمن المصاطفة الذي يعتبر من أبرز المرشحين للصعود لمنصة التتويج، والذي يعتمد الاتحاد عليه لطموحه الرياضي الكبير والمقرون بالجدية التامة لتحقيق النجاح.

ودعت شعث، الجماهير للوقوف خلف اللاعبين ومؤازرتهم، ما يزيد من استعدادهم المعنوي ويحفزهم على تعزيز فارق المنافسة لصالحهم، وذلك لأن الجماهير تعتبر عنصراً فاعلاً في التشجيع على تقديم الأفضل، وتوليد الحافز لعدم الاكتفاء بالإنجازات المتحققة السابقة، ومواصلة المسيرة والاجتهاد للتميز وإبقاء سقف الطموح عالياً كما حدث مع عبدالرحمن المصاطفة إثر احتشاد الجماهير في مطار الملكة علياء الدولي لاستقباله عند وصوله للأردن من اليابان بعد فوزه ببرونزية أولمبياد طوكيو.

يشار إلى أن المصاطفة الذي انضم للمنتخب الوطني للمرة الأولى في العام 2011، حاصل على الحزام الأسود، وفي رصيده العديد من الجوائز والميداليات التي يعد من أبرزها، ذهبية بطولة آسيا للشباب 2012، وبرونزية آسيا للشباب 2013، وجائزة السوسنة السوداء لأفضل رياضي أردني 2014، وفضية الألعاب الآسيوية 2014، وبرونزية الألعاب الآسيوية 2018، وذهبية بطولة آسيا للكاراتيه 2018، وذهبية بطولة “Series A” 2018، فضلاً عن تتويجه بالمركز الخامس ببطولة العالم في إسبانيا 2018، وحصوله على برونزية بطولة آسيا 2019، والفوز بالميدالية الفضية في بطولة الدوري العالمي 2021.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق