دراسة لحل مشكلة تجمع مياه الأمطار في دير أبي سعيد

هلا أخبار – تابعت غرفة العمليات الرئيسية في وزارة الإدارة المحلية الجمعة والسبت شكاوى بعض المواطنين في بلدية دير أبي سعيد الجديدة والمتمثلة بمشكلة تجمع مياه الأمطار في محيط دوار السمط الشمالي الذي يقع غرب مديرية مياه لواء الكورة.

وجاءت المتابعة بتكليف فوري من نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية توفيق كريشان وإشراف مباشر من الأمين العام للوزارة / رئيس غرفة العمليات الرئيسية المهندس حسين مهيدات.

ووفق بيان للوزارة السبت، تحركت على الفور فِرقٌ ميدانية إلى موقع الشكوى بحضور مديرة الشؤون البلدية للواء الكورة المهندسة مي المستريحي ورئيس مجلس الخدمات المشتركة لمحافظة إربد المهندس محمد الشمالي ومسؤول غرفة الطوارئ في البلدية إبراهيم بني سلامة للكشف الحسي على منطقة الشكوى.

وتبين وجود تجمع مياه خفيف في المنطقة لا يتجاوز ارتفاعه (30 سم)، بسبب تراكم الأنقاض الناتج عن عمليات بناء أحد مواطني البلدة الذي يقطن قرب الموقع.

وتولت كوادر وآليات البلدية ليلة الجمعة إزالة الأنقاض الموجودة في مجرى العبارة مما ساهم في انسياب المياه بشكل طبيعي، كما تم تحرير (إخطار تنفيذ) لمالك قطعة الأرض المجاورة للمجرى لإزالة كامل الأنقاض التي تسببت بإغلاقه، فيما سيتولى مجلس الخدمات المشتركة لمحافظة إربد توسيع وتنظيف مجرى العبارة السبت.

وتم تكليف القسم الفني في البلدية لعمل الدراسة اللازمة لتحديد الإجراء المناسب لحل المشكلة، بمساعدة مهندس مدني من مجلس الخدمات المشتركة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق