سيميوني: أتلتيكو مدريد “يمر بلحظة صعبة”

هلا أخبار – قال الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، إنه يتحمل مسؤولية الهزيمة أمام إشبيلية (2-1)، مبديًا ثقته في أن الفريق سيتمكن من تجاوز الفترة الحالية.

وصرح سيميوني عقب اللقاء الذي أقيم على ملعب إشبيلية، ضمن الجولة الـ18 من الدوري الإسباني: “أنا المسؤول الأكبر ولكننا سنمضي قدما”.

وأشار إلى أن أتلتيكو، حامل اللقب، يعمل بـ”نفس الحماس” وأن هدفه الآن هو الاقتراب من المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، بعدما جعلته الهزيمة أمام إشبيلية يتراجع للمركز الخامس بـ29 نقطة في الترتيب الذي يتصدره ريال مدريد بـ42 نقطة.

وأكد سيميوني أنه “يتقبل الهزيمة” التي جاءت “في نهاية الشوط الثاني الذي قام خلاله الفريق بأشياء جيدة وأخرى سيئة”، في إشارة إلى تسجيل إشبيلية هدف الفوز في الدقيقة الـ(88).

وأشار إلى أن الفريق “يمر بلحظة صعبة” بسبب سوء النتائج في الدوري الذي مني أمس بهزيمته الثالثة على التوالي فيه، ومع ذلك أبرز أنه “يشعر بنفس حماس البداية ويثق في لاعبيه”.

من ناحية أخرى امتدح سيميوني أداء إشبيلية مبرزا “الفريق الذي يسجل المزيد يستحق الفوز”.

وأكد المدرب الأرجنتيني أنه مستعد لمواصلة “العمل من أجل تجاوز هذه اللحظة دون استسلام بعد 10 سنوات هنا (أتلتيكو)”، مبديا أمله في تحسن النتائج.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق