الصين تؤسس شبكة لرصد غازات الاحتباس الحراري

هلا أخبار – أعلنت هيئة الأرصاد الجوية الصينية ان البلاد أكملت بشكل أساسي بناء أول شبكة لها لرصد غازات الاحتباس الحراري بعد نحو 40 عاما من أعمال الإنشاء.

وجاء هذا الإعلان بعد أن كشفت الهيئة دليلها الوطني الأول لشبكة رصد غازات الاحتباس الحراري، والذي يتألف من 60 محطة للرصد عالي الدقة وتغطي مناطق مناخية حساسة رئيسية في البلاد.

وتتضمن عناصر مراقبتها سبعة أنواع من غازات الاحتباس الحراري محددة في بروتوكول كيوتو، بما في ذلك ثاني أكسيد الكربون والميثان وأكسيد النيتروز.

وتعد الصين واحدة من أوائل الدول بالعالم التي تقوم بالرصد الأساسي لغازات الاحتباس الحراري. وفي عام 1982، تم تشغيل أول محطة إقليمية للرصد الأساسي للغلاف الجوي في بكين.

وعزا مسؤول رفيع بالهيئة تساو شياو تشونغ، إقامة الشبكة إلى مشاركة الصين الدائمة في برنامج المراقبة العالمية للغلاف الجوي التابع للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية.

وأضاف أن الهيئة قامت خلال العام الحالي بسلسلة من الجهود لمساعدة الصين على الوصول إلى هدفها بشأن الحياد الكربوني. وبالإضافة إلى الشبكة، أنشأت الهيئة أيضا مركزا وطنيا لرصد غازات الاحتباس الحراري ومراقبة وتقييم الحياد الكربوني، حيث يضم هذا المركز سبعة فروع تنتشر في العديد من المقاطعات. كما أسست الهيئة نظام تقييم لمدى فعالية إجراءاتها بشأن الحياد الكربوني من أجل التمييز بدقة بين الانبعاثات الكربونية الطبيعية والانبعاثات الكربونية نتيجة النشاط البشري، وذلك على المستويات العالمية والإقليمية والحضرية.

وكشف تساو أنه سيتم خلال الأعوام القادمة بناء المزيد من المرافق وشبكات الرصد المتطورة لتقديم الدعم من خلال البيانات بشأن وفاء الصين بالتزاماتها المتعلقة بالوصول إلى ذروة الانبعاثات الكربونية وتحقيق الحياد الكربوني.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق