العسومي يجدد رفضه للانتهاكات الإسرائيلية الخطيرة

هلا أخبار – أكد رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي، اعتزازه الكبير في إقامة جلسة البرلمان العربي في المملكة، معرباً عن شكره الكبير من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة في الأردن.

وأضاف العسومي، “لم نشعر أننا غادرنا أوطاننا، فذلك ليس بغريب على الأردن، ويشرفني التعبير عن عظيم الامتنان لصاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني، وتشرفت بتقليده وسام القائد تعبيراً من الشعب العربي لمواقفه العروبية في الدفاع عن القضايا العربية وجهود جلالته المشرفة في صون الأمن العربي؛ وذلك ايماناً من جلالته بوحدة المصير لشعبنا العربي”.

وثمن الجهود الحثيثة التي يقوم بها جلالة الملك عبد الله الثاني في دعم القضية الفلسطينية والدفاع عن المقدسات الدينية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك؛ وذلك في ظل الوصاية الهاشمية المباركة على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في القدس المحتلة.

وقال إن الجهود التي يقوم بها جلالة الملك تمثل نموذجا رائدا يحتذى به في تحمل مسؤولية القومية العربية والدفاع عن القضايا العربية العادلة “وسيظل شعبنا العربي الكبير مقدرا وداعما لتلك الجهود لا سيما في ضوء المكانة الخاصة التي تحظى بها المملكة الأردنية الهاشمية لدى الدول العربية كافة على مستوى القيادات والحكومة والبرلمان”.

وكما ثمن استقبال جلالة الملك عبد الله الثاني للبرلمان العربي إلى جانب إشادته بدوره، معتبرا هذه الإشادة بمثابة الدافع للمزيد من الجهد والعمل.

وأشار إلى أن البرلمان العربي سيبقى مساندا للدول العربية جميعها، مجدداً رفض البرلمان العربي للانتهاكات الخطيرة للاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين.

وأكّد العسومي دعم البرلمان العربي للتعاون الثلاثي بين الأردن ومصر والعراق.

 

رئيس مجلس النواب عبد الكريم الدغمي – بعدسة محمد أبو حميد





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق