دراسة بريطانية: نصف من تظهر عليهم أعراض نزلات البرد مصابون بكورونا

هلا أخبار – حذر باحثون بريطانيون من أن المعاناة من الالتهاب في الحلق والسيلان في الأنف والصداع، تعني وجود احتمال كبير بالإصابة بفيروس كورونا.

وذكرت هيئة (بي بي سي) اليوم الخميس، أن فريق “زوي” لدراسة كوفيد، كان قد تتبع الوباء باستخدام التعليقات الواردة من عامة الناس، وقدر أن نصف الأشخاص الذين يعانون من أعراض شبيهة بنزلات البرد مصابون بالفعل بكورونا.

ونقلت الهيئة عن الفريق قوله، أن هناك “انفجارا” في حالات الإصابة بكورونا خلال الأسبوع الماضي، مدفوعًا بمتحور أوميكرون الجديد، مشيراً إلى أنه بالنسبة لمعظم الناس، تعتبر كورونا مرضا خفيفا، كما أن البعض لا تظهر عليهم أية أعراض على الإطلاق.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق