مدرب سلة الوحدات: الخسارة ليست نهاية المطاف

هلا أخبار – كشف معتصم سلامة المدير الفني لنادي الوحدات لكرة السلة، اليوم الخميس، أسباب خسارة لقب كأس الأردن.

وقلب الأهلي الأمور رأسا على عقب، وفاز على الوحدات بنتيجة (65-62)، على صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، في ختام بطولة كأس الأردن.

وقال سلامة في تصريحات للموقع الرسمي للوحدات: “الخسارة لا تعني نهاية المطاف، كل الفرق معرضة للهزيمة لكن العبرة بمن ينهض ويستكمل المشوار ويحقق المطلوب منه، والآلية التي وضعها الاتحاد هدفها توزيع اللاعبين لضمان قرب المنافسة بين الفرق”.

وأضاف: “لم تكن استعدادات الفريق كما خططنا له، وجاءت الأنباء الصادمة بتعرض 4 لاعبين من الفريق للإصابة بكورونا بوقت حساس قبل مباريات الأهلي والأرثوذكسي”.

وأكمل: “كما عاد محمود عابدين من صفوف المنتخب الأول مصابا، كذلك تعرض علي الزعبي للإصابة في مباراته الأولى مع كفر يوبا إلا أنه كان يلعب تحت تأثير المسكنات في المباريات اللاحقة”.

وأردف: “جدول مباريات الكأس لا يشفع لأي ناد يخونه الحظ بترتيب الأوراق، حيث لعبنا 4 مباريات خلال أسبوع مما أدى إلى إرهاق اللاعبين الأساسيين مع غياب جاهزية دكة البدلاء”.

وتابع معتصم سلامة: “شاركنا في بطولة الكأس بـ6 لاعبين فقط وكنا الأميز، لكن المباريات الكبيرة تحتاج لفريق كامل وليس 6 لاعبين فقط”.

وأشار: “أرقام الأمريكي أنطوان ماسون تشفع له وللأداء الذي قدمه، وهو ما زال يعاني من إصابة في الكتف، وأثرت عليه في عملية التصويب من خارج القوس”.

وأكد: “سيكون هنالك جلسة مطولة للوقوف على كافة الظروف الإدارية والفنية ولمسببات التي رافقت مسيرة الفريق في بطولة الكأس لدراستها جيدا والوقوف عليها قبل انطلاقة بطولة الدوري”.

وأتم: “كنا نسعى لإسعاد جماهير الوحدات الوفية، ولن أضع أي حجج أمامها، ولكن وجب علي وعلى طاقم الفريق بأكمله تقديم جزيل الشكر وعظيم الامتنان لهذه الجماهير التي بقيت حتى آخر دقيقة تشجع دون انقطاع، والتي حيت لاعبي الفريق عقب الهزيمة”.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق