“الزراعة”: القوانين لا تسمح لموظفينا فتح عيادة بيطرية خاصة

هلا أخبار – أكدت وزارة الزراعة متابعتها للشكوى المقدمة من أحد المواطنين لأعضاء لجنة الزراعة والمياة والبادية النيابية، موضحة أن مقدم الشكوى هو موظف يعمل في وزارة الزراعة / مديرية الأغوار الشمالية.

وفي بيان الأحد، بينت الوزارة أن الموظف ذاته حضر صباح الأحد إلى مبنى الوزارة “حيث تم مقابلته من قبل أمينها العام لأكثر من مرة، وطالب بالسماح له بفتح عيادة بيطرية خاصة”، مشيرة إلى أن “هذا مخالف قانونيا، علما أنه لا يسمح وفق القوانين والأنظمة والتعليمات أن يقوم مهندسو الإنتاج الحيواني العاملين في الوزارة أو أي من الموظفين بفتح عيادة بيطرية خاصة”.

وأضافت الوزارة أنه تم متابعة قضية أخرى مع الموظف تخص الموارد البشرية، “حيث تم الاجتماع معه من قبل الجهات ذات الاختصاص وفقا للأطر المرعية مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية ووضع المراجع علما أنه متغيب عن العمل دون عذر رسمي وبحجة (إصابة كورونا) حيث لا يوجد ما يثبت إصابته وقد عملت الموارد البشرية على محاولة مساعدة المذكور إلّا أنه مخالف للقانون.

وذكرت الوزارة أن “المذكور قد تم نقله سابقًا بسبب كثرة الغياب وعدم الالتزام بدوام الرسمي وقد قامت الوزارة بمساعدته مرارا وتكرارا نظرا لخصوصية وضعه”.

وأكدت الوزارة أن أبوابها مفتوحة للجميع، “ولا يمنع على أحد مقابلة أي كان في الوزارة ونستقبل يوميا أكثر من 100 مراجع لمكتب الوزير دون موعد وكذالك مكتب الأمين العام ونعمل على مساعدة الجميع ضمن إطار القانون الذي يحكمنا جميعا”.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق