المعشر: أهمية ترسيخ مبادئ الثورة العربية الكبرى في عقول الأردنيين

هلا أخبار – عقد مركز مسارات الأردنية للتنمية والتطوير، الإثنين، ندوة بعنوان “رؤساء وزراء سابقون، القلق والخيارات”، بحضور نخبة من الشخصيات السياسية.

وتحدث النائب الثاني لرئيس مجلس الأعيان، العين رجائي المعشر، خلال الندوة عن أهمية ترسيخ مبادئ الثورة العربية الكبرى في عقول الأردنيين.

وأكد خلال الندوة التي أدارها النائب عمر العياصرة، أن الأولويات الوطنية لا تتم إلا عبر خطط طويلة الأمد، مشيرًا إلى أن البطالة والفقر وتمكين المرأة والشباب هي أولويات وطنية وليست حكومية.

وأكد أن ما يهم هو أن يكون الأردن واثق بأن الدولة بدأت قومية تجمع كل العرب، لافتًا إلى أهمية الالتزام نحو شرعية الدولة ومبادئ الثورة العربية الكبرى وترسيخ ذلك في أذهان الأردنيين.

ونوه العين المعشر أن الدولة نشأت بفكر نهضوي عربي وإسلامي يسعى لتحقيق الديمقراطيات المشابهة للدول الأوروبية، حيث قاد الشريف الحسين بن علي ثورة لتحقيق مبادئ الوحدة والحرية والعدالة الاجتماعية والمساواة، مؤكدًا أهمية الإيمان بالحرية ووحدة الأمة وأبناء الشعب الواحد والمساواة بين الناس والعدالة الاجتماعية.

وعن الاقتصاد الأردني، أشار العين المعشر إلى وجود تشاؤم هائل وكبير من قبل المواطنين تجاه الوضع الاقتصادي، داعيا في الوقت ذاته إلى ضرورة وجود نهج اقتصادي جديد، والعودة إلى التخطيط لمعالجة الأوضاع الاقتصادية.

وشارك في الجلسة رئيسة مجلس أمناء مؤسسة “مسارات الأردنية للتنمية والتطوير”، وزيرة التنمية الاجتماعية السابقة ريم أبو حسان، والنائب خالد أبو حسان والعين مد الله الطراونة والعين السابق الدكتور سوسن المجالي، ورئيس غرفة صناعة عمان والأردن المهندس فتحي الجغبير والنائب السابق سليمان غنيمات والدكتور إبراهيم البدور والدكتور زيد عيادات والنائب السابق قيس زيادين والإعلامي وناشر موقع عمون سمير الحياري والكاتب الصحفي ماجد توبة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق