مركز أردني ينظّم مؤتمر السلم العالمي في المالديف

هلا أخبار – انطلقت في العاصمة المالديفية ماليه، الإثنين، فعاليات مؤتمر السلم العالمي الخامس الذي ينظمه مركز أرض السلام الأردني الذي يتخذ من إربد مقرا له ويستمر لمدة يومين تحت عنوان “برامج التبادل الطلابي والثقافي الجامعي ودورها في بناء السلم المجتمعي والعالمي”.

وقال مدير مركز أرض السلام الأردني، الدكتور عماد الزغول، إن المؤتمر الذي تستضيفه جامعة المالديف الإسلامية، سيناقش موضوعات العنف وخطاب الكراهية في ظل تنامي هذه الأصوات على الساحة الدولية.

وأشار الزغول إلى أن رئيس الديوان الرئاسي لحكومة المالديف، علي زاهر، افتتح المؤتمر بكلمة أكد فيها على أهمية تضافر الجهود على مستوى الدول والمؤسسات والأفراد خصوصا الجامعات ومراكز البحث لتعزيز السلم المجتمعي والعالمي ومحاربة أصوات العنف والتطرف وخطاب الكراهية انطلاقا من القيم والمعاني السامية للسلام التي ركزت عليها الأديان السماوية.

ولفت الزغول إلى أن رئيس جامعة المالديف الإسلامية الدكتور إبراهيم زكريا، أكد أهمية الأوراق النقاشية في المؤتمر في تحقيق بيئة آمنة وحاضنة للتقدم والإبداع والتطور، مشيدا بجهود مركز أرض السلام في هذا المجال.

وبين الزغول أن ثلاث جامعات أردنية تشارك في المؤتمر هي، الأردنية واليرموك والألمانية الأردنية إلى جانب عدد من الجامعات العربية والإسلامية والعالمية.

ونوه مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب في المالديف، العميد زكريا منصور، إلى أهمية انعقاد هذا المؤتمر، خصوصا في الظروف العالمية التي يتنامى فيها صوت العنف وخطاب الكراهية، مشيدا بدور مركز أرض السلام والمؤسسات التي تعمل على تضييق دائرة العنف بكل أشكاله.(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق