المياه: تعيد جدوله الموازنة المائية للسدود

لتصبح السعة التخزينية الكليه للسدود 280 مليون و 760 الف متر مكعب

هلا أخبار – أوضحت سلطة وادي الأردن أن السدود في المملكه والبالغ سعتها التخزينية التصميميه 336 مليون و 419 الف متر مكعب تعتبر من المرافق المائيه الحيويه ومن أحد أهم المصادر المائية لتوفير المياه لسد إحتياجات المواطنين من مياه الشرب، بالإضافة إلى أنها المصدر الرئيسي لري المزروعات وتأمين إحتياجات المزارعين من المياه في وادي الأردن.

وأضافت أن بعض السدود مر على إنشائها سنوات طويلة تجاوز عمرها التشغيلي خمسون عاماً، وقد أخذت القدرة الإستيعابية لهذه السدود بالتناقص نظراً لزيادة حجم الطمي والرسوبيات التي تراكمت عبر السنوات السابقة.

وقد بدأت وزارة المياه والري/ سلطة وادي الأردن بقياس حجم الطمي والرسوبيات  في سدود  المملكة  حيث تم الإنتهاء  من قياس حجم الرسوبيات لكل من سد الملك طلال وسد الوالة وسد التنور وسد الموجب، ويجري العمل حاليا  على قياس رسوبيات باقي السدود.

وحتى تتمكن سلطة وادي الأردن من إدارة وتوزيع المياه لكافة الاستخدامات بكفاءة، تم تعديل موازنة السدود المائية وذلك بإخراج سد الكرامة من حساب الموازنة المائية لعدم استخدام المياه المخزنة فيه منذ تشغيله عام 1996 والذي تبلغ سعته التخزينيه 55 مليون متر مكعب،  وتعديل السعه التخزينية لكل من سد الملك طلال وسد الوالة وسد التنور وسد الموجب بعد حسم حجم الطمي والرسوبيات منها وإضافة مخزون إضافي لسد الوالة بعد ان تم تعليته لتصبح سعته التخزينية الكليه 25 مليون متر مكعب.

وبذلك تصبح السعة التخزينية الكليه للسدود الرئيسية في المملكة 280 مليون و 760 الف متر مكعب.

ويشار هنا إلى أنه سيتم اعادة جدوله موازنه السدود المائيه نهاية هذا الموسم المطري بإضافة سدود أخرى من المتوقع الإنتهاء من تشغيليها منتصف هذا العام واستكمال حساب حجم الطمي والرسوبيات في باقي السدود.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق