حق سائق الأمانة

موسى الصبيحي

ماذا يترتب من حقوق في الضمان لسائق الأمانة محمد عايش الذي توفي اليوم أثناء تأدية عمله ..؟!

تواصلت اليوم مع الصديق الأستاذ ناصر الرحامنة الناطق باسم أمانة عمان الكبرى للاستفسار عن حادثة سائق جرّافة أمانة عمان الذي قيل أنه توفي اليوم أثناء تأدية عمله على الطرقات، وقد أفادني الزميل الرحامنة بأن الذي توفي ليس سائق الجرافة وإنما زميل آخر وهو سائق أيضاً اسمه محمد عايش وحصلت وفاته أثناء ترجله لمساعدة باص تعطّل في الطريق ما أدّى إلى انزلاق الباص عليه فتوفاه الله..

هذه الحادثة تعتبر إصابة عمل بمفهوم قانون الضمان الاجتماعي، كما أن الوفاة الناتجة عنها تعتبر وفاة ناشئة عن الإصابة في سياق هذا المفهوم، وفي هذه الحالة فإن تأمين إصابات العمل المنصوص عليه في القانون يرتّب له راتباً تقاعدياً بصرف النظر عن مدة خدمته أو اشتراكه بالضمان، ويُسمّى هذا الراتب بحسب مصطلحات الضمان “راتب تقاعد الوفاة الناشئة عن إصابة العمل” ويُحسَب بنسبة (75%) من أجره المسجّل والخاضع لاقتطاع الضمان بتاريخ وقوع الحادثة التي أدّت إلى وفاته.. ثم يُضاف للراتب زيادة عامة بقيمة (40) ديناراً، ثم يتم توزيع هذا الراتب على ورثته المستحقين على شكل أنصبة وفقاً للجدول رقم “٤” – الأنصبة المستحقة في الراتب أو التعويض والملحق بقانون الضمان الاجتماعي.

كما يُدفع لذويه مبلغ (700) دينار كنفقات جنازة.

عزاؤنا لأسرة وذوي المرحوم محمد عايش ولأسرة أمانة عمان الكبرى..

يرحم الله الفقيد محمد عايش ويسكنه فسيح جناته.

(سلسلة معلومات تأمينية توعوية مبسّطة بقانون الضمان أقدّمها بصفة شخصية ويبقى القانون والأنظمة الصادرة بمقتضاه هو الأصل – يُسمَح بنقلها ومشاركتها أو الاقتباس منها لأغراض التوعية والمعرفة مع الإشارة للمصدر).

الإعلامي والقانوني – خبير التأمينات والحماية الاجتماعية





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق