شعراء نبطيون يحتفون بعيد ميلاد الملك

هلا أخبار – احتفى شعراء نبطيون بعيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني، مساء اليوم السبت، في قاعة المؤتمرات بالمركز الثقافي الملكي بعمان.

وفي الاحتفائية التي رعاها مندوبا عن وزيرة الثقافة، أمين عام الوزارة هزاع البراري ضمن “مهرجان الشعر النبطي الأول” الذي نظمته جمعية بادري، لفت البراري في كلمة بالافتتاح الى أن الشعر النبطي عنوان هذا اللقاء، ارتبط باسم الأنباط ولا يزال يتناقله أبناء العالم العربي من المحيط إلى الخليج، لما يحمله من تعبيرات جمالية وفنية عن ثقافة ثابتة وراسخة، ويجري استحضارها في ذكرى مناسبة عزيزة احتفاءً بميلاد قائد أمة.

بدورها، رحّبت رئيسة جمعية بادري عبير الصلاحات في كلمتها، بالشعراء المشاركين الذين يحافظون على الموروث الشعبي الأردني من جيل إلى جيل.

واستهل الفعاليات الشعرية الشاعر النبطي عليان العدوان بقصيدة حملت عنوان “قمة المجد” أكّد فيها على إنجازات جلالة الملك عبدالله الثاني ومسيرته في بناء الوطن.

وألقى الشاعر النبطي العراقي ضاري موحان النمر، أبياتاً أشار فيها إلى افتخاره بأن يكون أردنياً تحت السيف الهاشمي الذي احتضن جميع الشعوب العربية وكان لها ملاذاً ووطناً.

كما شارك في المهرجان كلّ من الشعراء النبطيين محمد الأغوات وصباح الجبور ومحمد الضوات وأكرم الجبور ومحمد الطورة، الذين تضمّنت قصائدهم تمجيداً بتراث الأردن خلال مئة عام، ودور القوات المسلحة الاردنية- الجيش العربي، في الدفاع عن الأرض وما قدّمه من شهداء وتضحيات.

وفي ختام الاحتفائية والقراءات الشعرية تمّ تكريم الشعراء المشاركين في المهرجان، كما تم تكريم وزارة الثقافة ممثلة بأمينها العام.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق