طنوس: الطوابع البريدية التذكارية الخاصة بالملك وثقت الكثير من الأحداث

هلا اخبار – تشكل الطوابع البريدية بأنواعها وأشكالها (التذكارية والاعتيادية) وثيقة تاريخية ترصد الأحداث والوقائع لأي دولة تصدرها كما تعتبر مرجعاً مهماً للأجيال القادمة.

وبدأ الاهتمام بإصدار الطوابع على المستوى الوطني منذ عام 1920 وهو التاريخ الذي صدر خلاله أول طابع يحمل اسم الأردن.

وكالة الابناء الاردنية “بترا” التقت رئيس جمعية هواة الطوابع والعملات الأردنية جليل طنوس لإلقاء الضوء على الطوابع الأردنية الملكية الخاصة بجلالة الملك عبدالله الثاني والذي قال إن مجموعات الطوابع البريدية التذكارية الخاصة بجلالة الملك عبدالله الثاني بلغت 23 مجموعة وثقت الكثير من الأحداث والمناسبات الوطنية والدولية المتعلقة بجلالته ودوره المشهود في مسيرة النهضة والبناء الوطني ومساندته لكافة القضايا والحقوق العربية والاسلامية والانسانية وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

وبين طنوس ان اول مجموعة طوابع صدرت في الاول من آذار 1964 بعنوان الذكرى الثانية لميلاد (الملك) ولي العهد آنذاك الأمير عبدالله بن الحسين، في حين صدرت المجموعة الثانية بتاريخ 27 كانون الأول 1999 احتفاء بتتويج جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله على العرش، في حين صدر في الثلاثين من كانون الثاني 2000 مجموعة بمناسبة العيد 38 لميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني .

ولفت طنوس الى ان الزيارات البابوية كان لها نصيب من مجموعات الطوابع التذكارية التي تؤرخ لتلك الزيارات حيث صدرت مجموعة بتاريخ 20 آذار 2000 بمناسبة مرور 36 عاما على أول زيارة قام بها قداسة البابا بولس السادس إلى الاردن والأماكن المقدسة، كما صدرت في التاريخ نفسه مجموعة طوابع بعنوان “زيارة قداسة البابا يوحنا بولس الثاني إلى الأردن” والتي تزامنت مع زيارة بابوية للأردن.

وفي 8 أيار 2009 صدرت مجموعة أخرى بمناسبة زيارة قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر إلى الأردن، وفي 24 أيار 2014 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “زيارة قداسة البابا فرنسيس إلى الأردن”. واضاف طنوس انه و بتاريخ 9 تشرين الاول 2000 صدرت مجموعة طوابع بمناسبة المشاركة في معرض هانوفر العالمي 2000 حيث ضمت بطاقة تحمل صورة جلالة الملك عبدالله الثاني.

كما وثقت الطوابع الاردنية مؤتمرات القمة العربية التي عقدت في عمان ومنها مجموعة طوابع بريدية صدرت في الاول من آب 2001 بمناسبة انعقاد مؤتمر القمة العربية الثالث عشر الذي عقد في عمان ومجموعة طوابع بعنوان “مؤتمر القمة العربية الثامن والعشرين” المنعقد في البحر الميت بتاريخ 29 آذار.

ولفت طنوس أن الطوابع البريدية وثقت كذلك لعلاقات الأردن الدبلوماسية مع دول العالم حيث صدرت مجموعة طوابع بعنوان “25عاما ًعلى العلاقات الدبلوماسية بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية الصين الشعبية” بتاريخ 2 تموز 2002.

وفي 2 تموز 2003 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “الهاشميون” ضمت طابعا يحمل صورة جلالة الملك عبدالله الثاني، وفي 11 تشرين الثاني 2006 صدرت مجموعة طوابع بعنوان المناسبات الوطنية وفي 9 حزيران 2009 صدرت مجموعة طوابع احتفاءً بعيد الجلوس الملكي العاشر.

ويضيف طنوس انه وبتاريخ 28 أيلول 2011 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “الممر التاريخي” ضمت طابعا يحمل صورة جلالة الملك عبدالله الثاني، وفي 30 حزيران 2012 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “عيد ميلاد القائد الخمسين لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم”. ولفت طنوس الى ان العملات الاردنية كان لها نصيب من مجموعات الطوابع حيث صدرت مجموعة “العملات الأردنية” بتاريخ 13 كانون الأول 2015، كما صدرت بتاريخ 4 أيار 2017 مجموعة أخرى بعنوان “العملات الأردنية المعدنية” ضمت طابعا يحمل صورة جلالة الملك عبدالله الثاني .

وفي 7 تشرين الثاني 2016 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “متحف الحياة البرلمانية” ضمت طابعا يحمل صورة جلالة الملك عبدالله الله الثاني، كما صدرت بتاريخ 21 شباط 2019 مجموعة طوابع بعنوان “عشرون عاماً على الجلوس الملكي لصاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم”، تلتها مجموعة طوابع “بعنوان تسلم صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم جائزة مصباح السلام” والتي صدرت بتاريخ 28 كانون الثاني 2021. وفي 29 تشرين الثاني 2021 صدرت مجموعة طوابع بعنوان “الباقورة والغمر” ضمت طابعا يحمل صورة جلالة الملك عبدالله الثاني وإلى جانبه سمو ولي العهد الامير الحسين بن عبدالله الثاني، كما صدرت في 8 نيسان 2021 مجموعة طوابع بعنوان مئوية الدولة الأردنية.
وأشار طنوس الى ان الجمعية تحرص على ارشفة وتوثيق كافة الطوابع والعملات الاردنية والتي تعتبر جزءا من مسيرة الدولة وتطورها .

وأضاف، أنه وبهدف توثيق مجموعات الطوابع البريدية التذكارية الخاصة بجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين فقد تم اصدار كتاب “مدينة القدس في الطوابع العالمية” عن اللجنة الملكية لشؤون القدس، وهو قيد الطباعة ويتناول مسيرة الهاشميين من خلال الطوابع البريدية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق