“الأشغال” تجهّزُ تحويلات مرورية على “الصحراوي”

هلا أخبار – باشرت وزارة الأشغال العامة والإسكان، الاثنين، العمل على تجهيز التحويلات المرورية اللازمة، على الأجزاء المنوي العمل عليها ضمن خطتها وأولوياتها باستكمال تنفيذ الأجزاء المتبقّية الأكثر تضررًا من الطَّريق الصحراوي؛ وذلك للبدء بالعمل على مشروع إعادة تأهيل الأجزاء الأكثر تضررًا التي تم تحديدها.

وقالت الوزارة في بيان صحفي صادر عن وحدتها الإعلامية، إنه سيتم البدء بتجهيز التحويلات لمنطقتي العمل لتكون للمنطقة الاولى الممتدة من الحميمة باتجاه دبة حانوت ضمن المسارب القائمة للطريق بعد توسعتها وفصلها بالحواجز الخرسانية لخدمة الاتجاهين وتأثيثها وتجهيزها بجميع الشواخص والإشارات التحذيرية والإرشادية ليتم العمل على المسارب القائمة للاتجاه الآخر واعتبارها منطقة عمل والبدء بأعمال إعادة الإنشاء للمسرب الآخر.

وأضافت أن منطقة العمل الثانية ستكون من دبة حانوت باتجاه المريغة وتشمل منطقة رأس النقب وستكون تحويلة السير لهذه المنطقة تحويلة خارجية ضمن طريق النقب القديم – أبو اللسن بعد أن يتم تجهيزها وتأثيثها وتعزيزها بجميع عناصر السلامة.

وشددت على أنه سيتم تدعيم التحويلات المرورية بعناصر السلامة العامة كافة والاشارات التحذيرية اللازمة.

وأكدت الوزارة، أنه سيتم البدء بأعمال اعادة تأهيل الجزء الذي تم تحديده – الأكثر تضررًا – بشكل فوري بعد الانتهاء من تجهيز التحويلات كافة وتأمينها بوسائل السلامة العامة.

ونوهت الوزارة إلى أنه سيتم المباشرة باستكمال إعادة تأهيل الجزء الأكثر سوءًا من حيث سطح الخلطة الأسفلتية من الطريق الصحراوي من نزول النقب وصولا إلى الحميمة.

وأشارت إلى أنه تم تقسيم العمل في مشروع استكمال إعادة تأهيل الطريق إلى عطائين، العطاء الأول للمنطقة ما بين المريغة مرورًا بنزول النقب ووصولا إلى دبة حانوت، والثانية للمنطقة ما بين دبة حانوت وصولا إلى الحميمة؛ لضمان انسيابية الحركة المرورية على الطريق واستكمال الأعمال بالسرعة الممكنة.

الجدير بالذكر أن أعمال إعادة الإنشاء تشمل خلع الطبقات الأسفلتية القائمة وطبقات الرصف وصولا إلى طبقات التأسيس وتنفيذ طبقات التأسيس والرصف شاملًا طبقتي الفرشيات وثلاث طبقات من الخلطة الأسفلتية بسماكة 21 سم حسب الدراسات التي تمت لهذه الطبقات.

كما يشمل العمل توسعة المسارب القائمة لتصبح ثلاثة مسارب وكتف للقادم من العقبة باتجاه عمان ومسربين وكتف للسير القادم من عمان باتجاه العقبة بمقطع عرضي مشابه لما تم تنفيذه في مشروع إعادة إنشاء الطريق الصحراوي الذي تم الانتهاء من تنفيذه بطول 217 كم من جسر المطار وصولا إلى المريغة كما يشمل العمل تأثيث الطريق بعناصر السلامه العامة.

يشار أيضا إلى أنه ومن المتوقع الانتهاء من الاعمال على مشروع إعادة تأهيل خلال حوالي 210 يوم من تاريخ بدء التنفيذ لأعمال إعادة الإنشاء.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق