أمسية أدبية لفئة الكتاب الشباب في المكتبة الوطنية

هلا أخبار – نظم اتحاد القيصر للآداب والفنون الأدبية الذي يتخذ من إربد مقرا له، مساء السبت في عمان، أمسية أدبية لفئة الكتاب الشباب في دائرة المكتبة الوطنية، ضمن الخطة التي وضعها الاتحاد لدعم هذه الفئة الصاعدة من الكتاب الناشئين وتبني إبداعاتهم وصقل مواهبهم ليكونوا حملة رسالة أدبية وثقافية تستقي مشاربها من قيم الوطن والثقافة العربية الأصيلة.

وقال رئيس الاتحاد الأديب رائد العمري، “نجتمعُ اليوم لنفتحَ لكم أفاقا ثقافية ومنصات أدبية تعبرون من خلالها نحو الإبداع والتميز، متمسكين بقيمنا الوطنية والقومية العربية وديننا الحنيف الذي يصبُّ في صالح الإنسانية جمعاء، مرتكزين على الأسسِ الأدبية الصحيحة”.

ودعا العمري الكتاب الناشئين الى التمسك بقواعد اللغة العربية ونحوها وصرفها وبلاغتها وبيانها والعمل على تمكين معارفهم من خلال القراءة. وأشارت عضو الاتحاد الشاعرة ثراء محمد إلى أهمية اختيار العنوان والتجنيس الأدبي وزيادة المعجم اللغوي للشباب من خلال القراءة والاطلاع والميل للتكثيف واستخدام اللغة البسيطة بعيدا عن الألفاظ غير المفهومة.

ولفت الشاعر الشاب البراء كاشور، المنسق الشبابي في الاتحاد إلى الدور الكبير الذي قدمه الاتحاد في احتضان مواهبهم وتوفير منصات ثقافية ساهمت بنشر ابداعاتهم.

يشار إلى أن مجموعة من الكُتّاب الشباب شاركوا بإلقاء نصوصهم التي تنوعت بين الشعر العمودي والحر والنثر وخواطر وقصص التي حملت مشاعرَ جياشة وصورا جميلة تبشر بمستقبل واعد.

وفي ختام الأمسية قدم الأديب العمري الشهادات على المشاركين.





الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق