وزير الزراعة يشارك في مؤتمر المجلس الدولي للتمور

ويبحث تسهيل الإجراءات على الصادرات الزراعية الأردنية إلى الخليج

هلا أخبار – شارك وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات في المؤتمر الوزاري للمجلس الدولي للتمور في المملكة العربية السعودية والذي تم تأسيسه لتطوير سلسلة القيمة لنخيل التمر وتطوير عمليات الإنتاج والتسويق والتصنيع والترويج للتمور والمساهمة في تطوير التنظيم المؤسسي لقطاع التمور من خلال إنشاء منصة تجمع الدول المنتجة والمستوردة للتمور.

ووفق بيان للزراعة، الأربعاء، تأتي مشاركة الوزير الحنيفات في أعمال الاجتماع الوزاري لدعم قطاع نخيل التمر في الأردن والذي يعتبر من الزراعات الواعدة وذات القيمة الاقتصادية المرتفعة، حيث تعمل الوزارة على تشجيع التوسع في زراعة الأصناف المميزة من نخيل التمر كالمجهول الذي تتميز الأردن بزراعته وإنتاجه.

ومن جانب أخر، عقد الحنيفات على هامش المؤتمر عدة اجتماعات مع وزراء الزراعة في دول الخليج لبحث القضايا المرتبطة بتسهيل الإجراءات على الصادرات الزراعية الأردنية.

السعودية

والتقى الحنيفات وزير الزراعة في المملكة العربية السعودية المهندس عبدالرحمن الفضلي، وبحث الجانبان سبل التعاون المشترك وإمكانية الاستفادة من مبادرة سمو ولي العهد في التشجير وذلك لإقامة المشاتل وإنتاج الأشتال الحرجية التي تناسب المناطق المختلفة وفقا لطبيعتها وتقديم الدعم لزراعة الأشجار الحرجية في المناطق الصحراوية.

كما تم بحث إمكانية إعفاء الصادرات من البندورة والفلفل من فحص فيروس تجعد البندورة والاكتفاء بالشهادات الصحية النباتية التي تؤكد خلو الإرساليات من الفيروس، وبحثت أيضا بعض المعيقات التي تواجه تصدير الخراف الحية.

وأكد الطرفان في نهاية اللقاء على ضرورة التنسيق والتعاون المشترك وتبادل الخبرات في مجال الأمن الغذائي والمجالات الزراعية المختلفة وتقديم كافة التسهيلات لزيادة حجم التبادل التجاري في المنتجات الزراعية والغذائية بين البلدين.

قطر

والتقى الحنيفات أيضا بوزير البلدية والبيئة والقائم بأعمال وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء في دولة قطر عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي لبحث سبل التعاون المشترك لزيادة حجم التبادل التجاري في المجال الزراعي بين البلدين.

وتم الاتفاق على العمل على إزالة العوائق أمام عودة الصادرات الزراعية الأردنية إلى دولة قطر بالبر بعد الانتهاء من القضايا اللوجستية مع الجهات المعنية.

عُمان

كما التقى الحنيفات نظيرة العماني الدكتور سعود بن حمود الحبسي، وبحثا آفاق التعاون المشترك وسبل زيادة حجم التبادل السلعي في المنتحات الزراعية وفقا للميزة النسبية لكلا البلدين حيث يمتاز الأردن بقدرته على إنتاج الخضار والفواكه فيما تمتاز سلطنة عمان بالثروة السمكية والمنتجات البحرية.

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق