حوارية حول مشاركة المرأة والشباب في الانتخابات

هلا أخبار – نظمت وزارتا الإدارة المحلية والشؤون السياسية والبرلمانية، الأحد في ناعور، ورشة حوارية حول أهمية مشاركة المرأة والشباب في انتخابات مجالس المحافظات والمجالس البلدية التي ستجري في 22 آذار المقبل.

وتحدث المحاضر محمد الحوامدة من وزارة الإدارة المحلية حول أهمية مشاركة المرأة والشباب في الانتخابات باعتبارهم أذرع التغيير للأفضل، وفقا لتوجيهات وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني في مختلف المجالات والميادين، خاصة في قطاعات التنمية التي تعتبر الركيزة الأولى لإقامة المشاريع في مناطق البلديات والمحافظات، وتوفير فرص عمل تساهم في الحد من مشاكل البطالة والفقر.

وأشار إلى إعداد خطة عمل ميدانية بمتابعة مباشرة من نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية توفيق كريشان والأمين العام للوزارة المهندس حسين مهيدات واللجنة العُليا لانتخابات مجالس المحافظات والمجالس البلدية بهدف تعزيز المشاركة الشعبية في انتخاب مجالس تمثل المحافظات والمجتمعات المحلية..

وقال المُحاضر قصي الزعبي من وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، إن الوزارة تسعى دائماً إلى التواصل مع المواطنين في مختلف المحافظات بهدف التأكيد على أهمية إشراك المواطنين في صناعة القرار من خلال انتخاب ممثليهم عبر صناديق الاقتراع.

وأشار إلى أن الورش واللقاءات الحوارية التفاعلية هي أفضل السبل لمعرفة آراء المجتمعات المحلية وفي مقدمتها قطاعا المرأة والشباب، وتبادل الأفكار والانطباعات والعمل المشترك معاً للتوصل إلى قناعات مشتركة تخدم مسيرة الإصلاح.

يشار إلى أن وزارات الإدارة المحلية والشؤون السياسية والبرلمانية والشباب والثقافة والتعليم العالي وغيرها من الوزارات والجهات الرسمية تعمل معاً؛ لإنجاح الحملة الوطنية التي أطلقتها وزارة الإدارة المحلية بهدف توسيع المشاركة في انتخابات مجالس المحافظات والمجالس البلدية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق