أمين جائزة زايد: جهود الملك والملكة الكبيرة جعلتهما يستحقانها بجدارة

هلا أخبار – قال الأمين العام لجائزة زايد للأخوة الإنسانية، المستشار محمد عبد السلام إن جهود جلالة الملك والملكة الكبيرة في الارتقاء بشعبه والنهوض بوطنه وتقديم مصلحة شعبه على أي مصلحة أخرى، جعلته يستحق الجائزة وبجدارة.

وأشار، في حديث لبرنامج “مروحين مع نسرين” الذي تقدمه الزميلة نسرين أبو ديه، عبر “راديو هلا”، مساء الاثنين، إلى أن الجائزة لعام 2022 كانت مليئة بالترشيحات وظلت لجنة التحكيم تدرس وتبحث حتى انتهت لاتخاذ قرارها بفوز جلالة الملك والملكة رانيا العبدالله بعد تقديمهما لنموذج رائع في تعزيز الإخوة والتعايش والتسامح وحوار الأديان ومساندة الضعفاء والمحتاجين.

وتابع عبدالسلام، يرى العالم اليوم هذه الجائزة التي تعمل عليها لجنة دولية مستقلة وهي تقدم مصدر إلهام للقادة والشعوب.

وأوضح إن الإلهام بتقديم انموذج لقائد يحتفي بقيم وأخلاق الإخوة الإنسانية ويشارك بالخير والتضامن والتكاتف ويشجع على الحوار الديني والثقافي إلى جانبه قرينته والتي تعمل بكل جهد وجد في ملف المرأة والأطفال والتعليم وتساعد اللاجئين في مناطق مختلفة وتدافع عن قضايا إنسانية.

وقدّم عبد السلام تهانيه للشعب الأردني بفوز جلالة الملك والملكة بهذه الجائزة العالمية المهمة والتي تحمل راية وشعلة الإخوة الإنسانية.

وبين أن جائزة زايد انبثقت عن وثيقة الأخوة الإنسانية التاريخية التي وقعت في أبوظبي وتجسد قيم ومبادئ المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في السلام والتسامح والتعايش.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق