المومني: الأردن قطع شوطاً كبيراً في إدارة الانتخابات

هلا أخبار – قال عضو مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني، أن الأردن قطع شوطاً كبيراً في مجال إدارة الانتخابات واصبحت الكثير من دول المنطقة تستفيد من التجربة الاردنية، لافتاً إلى وجود معهد اقليمي لتدريب وتأهيل الاشخاص من داخل الاردن وخارجه على كيفية ادارة الانتخابات بكل مراحلها بنزاهة وشفافية.

وقال المومني في جلسة حوارية نظمتها اليوم الخميس جمعية اعلاميي لواء بني كنانة، بحضور متصرف اللواء الدكتور عمر القضاة، أن الهيئة اتخذت الاجراءات كافة التي من شأنها إنجاح العملية الانتخابية بكافة مراحلها وبصورة واضحة ابتداءً من فتح الصناديق وبدء العملية الانتخابية مروراً بعملية الفرز ولغاية خروج كافة النتائج ليصار الى الاعلان عنها رسمياً بعد مرورها بكافة مراحلها القانونية.

واوضح المومني، انه سيتم أولاً اعلان نتائج رؤساء البلديات وبعدها اعضاء مجالس المحافظات ومن ثم اعضاء البلديات.

وأكد، أن الهيئة المستقلة للانتخاب تقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين ولا يعنيها من هو الفائز بقدر العمل على إنجاح العملية الانتخابية بكل شفافية ووضوح واخراجها ضمن المعايير الدولية بما يليق بسمعة الاردن .

ودعا إلى الابتعاد عن بعض الاشاعات المغرضة والتي تكون احياناً مقصودة ولا تستند على أي دليل منطقي او قانوني ولغايات شخصية من بعض الاشخاص المعروفين للجميع ،مؤكداً ان ابواب الهيئة مفتوحة للجميع وجاهزة للرد على أي استفسار من قبل المترشحين والوقوف على اي تجاوز مهما كان حجمه.

وأشار المومني إلى أن الهيئة المستقلة للانتخاب معنية بإدارة العملية الانتخابية والإشراف عليها , دون ان تتدخل أو تؤثر بمجرياتها باتجاه اي مرشح او مرشحة, وانها تعمل بصورة مستقلة , لافتاً إلى انها تعتبر ثمرة من ثمرات الإصلاح السياسي.

واستعرض الاجراءات التي تقوم بها الهيئة في جميع مراحل العملية الانتخابية بدءًا من اعداد جداول الناخبين حتى اعلان النتائج الرسمية، مشيرًا إلى أنه يجري العمل على انجاز كافة التجهيزات المتعلقة بتأهيل تأهيل مراكز الفرز والاقتراع.

وأوضح المومني بأن الهيئة المستقلة للانتخاب ليست جهة تشريعية, بل هي جهة منفذة للتعليمات والقوانين الصادرة من قبل الجهات المعنية فيما يتعلق بالانتخابات, وانها انبثقت من مطالبات شعبية كانت قد تقدمت بها للجهات المعنية، وأنها تعمل ضمن أسس ومعايير محددة , ووفق قوانين معتمدة من قبل الجهات المعنية كالبلديات وغيرها من الجهات ذات الاختصاص.

من جانبه، قال المتصرف القضاة بأن الحاكمية الادارية في اللواء تقف على مسافة واحدة من الجميع, وانها مستعدة للقيام بكافة الاعمال التي تطلب منها من قبل الجهات المعنية مؤكداً أهمية دور وسائل الاعلام بتقديم المعلومة الصادقة والموثوقة للمواطن لتعريفه بإجراءات العملية الانتخابية وتحفيزه على المشاركة الفاعلة في الانتخابات للمشاركة في صنع القرار واختيار ممثليهم لإحداث التغيير الايجابي والنهوض بمناطقهم لتعم الفائدة على الجميع.

واشاد رئيس الجمعية الزميل اسامة الزعبي بجهود الهيئة المستقلة للانتخاب في الجوانب الاجرائية المتصلة بالعملية الانتخابية والجوانب التوعوية والتثقيفية، لافتاً إلى دور الاعلام بتعزيز الايجابيات والتفاعل مع مختلف القضايا المحلية والوطنية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق