إطلاق تقرير الحريات الصحفية في العالم العربي للعامين الماضيين

هلا أخبار – عرض الاتحاد العام للصحفيين العرب خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، السبت، لتقرير الحريات الصحفية في العالم العربي خلال عامي 2020-2021.

وأورد التقرير الذي أطلق بعد مضي عامين على جائحة كورونا، أن الجائحة كان لها انعكاس على واقع الحريات والحد منها.

وأشار رئيس لجنة الحريات في اتحاد الصحفيين العرب عبد الوهاب زغيلات، إلى تأثير الجائحة على اقتصاديات وسائل الإعلام وما نتج عنها من انخفاض في معدلات توزيع الصحف وإغلاق بعض المؤسسات وتسريح العاملين فيها وخفض رواتبهم أو عدم الانتظام في صرفها.

وعلى صعيد الحريات الصحافية في الأردن، أوضح زغيلات أن ظروف الجائحة وتداعياتها الاقتصادية أمكن وسائل الإعلام الورقي.

واستند التقرير إلى ما سجل من جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الحريات الصحفية للفلسطينيين، والتي تمثلت بالقتل والاعتقال ومنع الصحفيين من الوصول إلى أماكن الاعتداءات حتى لا يكون الصحفي الفلسطيني شاهدا على جرائم الاحتلال.

ولفت الزغيلات إلى المخاطر على الصحفيين في مناطق النزاعات، ولاسيما في فلسطين واليمن وسوريا والعراق وليبيا.

وكان الاتحاد قد افتتح في السادس عشر من الشهر الجاري في نواكشوط أعمال اجتماع اللجنة الدائمة للحريات، تناول فيه حالة حرية الصحافة في الوطن العربي وسط حضور ممثلي النقابات العربية وأعضاء من الاتحاد العام للصحفيين العرب.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق