الأمن: سنقبض على مطلق النار وصاحب المقر الانتخابي

إطلاق العيارات النارية في التجمعات جريمة

لن نتهاون بتطبيق القانون لحفظ أمن المجتمع وحماية المواطنين

 لن يتم إغلاق أي بلاغ يرد بخصوص إطلاق العيارات النارية لحين إنهاء التحقيق 

هلا أخبار – أكدت مديرية الأمن العام أن إطلاق العيارات النارية في التجمعات والاحتفالات جريمة يعاقب عليها القانون، وأنها ستتعامل بحزم مع مرتكبيها، ولن تتهاون بتطبيق القانون وفرضه لحفظ أمن المجتمع وحماية المواطنين.

وأعلنت المديرية، في بيان لها اليوم الإثنين، أنها أصدرت لكافة وحداتها الميدانية ومع اقتراب موعد الانتخابات تعليمات واضحة ومشددة بخصوص ظاهرة اطلاق العيارات النارية، تقضي بإلقاء القبض على مطلق النار وصاحب التجمع أو المقر الذي يشهد إطلاقاً للعيارات النارية، واتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية بحقهم.

وتقضي التعليمات كذلك بعدم إغلاق أية بلاغات ترد بخصوص هذه الظاهرة ومتابعتها لحين القاء القبض على الأشخاص وضبط الأسلحة.

وأشادت مديرية الأمن العام بالمواطنين الذين تحملوا مسؤولية مجتمعية وأعلنوا عن رفضهم لهذه المظاهر ومساندتهم للجهود الأمنية المبذولة، مهيبة بجميع المواطنين نبذ مثل هذه السلوكيات الجرمية الخاطئة، التي ينجم عنها خسائر في الأرواح وإصابات نحن في غنى عنها.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق