الأمن ينفي وقوع مشاجرات ويتابع مروجي الإشاعة

رصدنا الإشاعات ومعلومات مضللة أطلقها البعض حول وقوع مشاجرات ونتابع مطلقيها لضبطهم.

 كل ما يُثار حول وقوع مشاجرات او شغب هو غير صحيح

لم يسجل لدينا منذ الصباح أي حدث أمني أثّر على سير عملية الاقتراع

قواتنا الأمنية في مواقعها وتعمل وفق الخطة الموضوعة لمنع وضبط أية مخالفة

هلا أخبار – ‏قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إنه ومنذ الصباح وبالتزامن مع بدء عملية الاقتراع تم متابعة ورصد عدد من الإشاعات والمعلومات المغلوطة التي حاول البعض نشرها حول وقوع مشاجرات أو أعمال شغب أو توقف لمراكز الاقتراع ‏في عدد من مناطق المملكة كمحافظة الطفيلة ومعان والرويشد وجرش وغيرها، وهي معلومات مضللة وغير صحيحة يهدف مطلقوها لإثارة الرأي العام.

‏وأكد الناطق الإعلامي أنه من صباح اليوم لم تسجل لدينا أية حادثة أو مشاجرة أو وقوع أمني أثّر على سير عملية الاقتراع “وأننا نتابع مطلقي تلك الإشاعات لضبطهم وإحالتهم للقضاء”.

وأشار إلى أن القوات الأمنية موجودة في مواقعها وتعمل وفق الخطط الأمنية الموضوعة لحماية العملية الانتخابية لمنع وضبط أية مخالفة قد تؤثر على سير العملية الانتخابية.

نُهيب المديرية بالجميع عدم الالتفات لمثل تلك الاخبار إن لم تكن صادرة عن الجهات الرسمية والتثبت من أية معلومات قبل نشرها وتداولها.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق