ديوان الخدمة ينظم ورشات لتحديد العدد الأمثل للموارد البشرية

هلا أخبار – نظم ديوان الخدمة المدنية الأحد، ورشات عمل تشاورية حول مسودة “منهجية تحديد العدد الأمثل من الموارد البشرية وادارة الفائض والنقص في دوائر الخدمة المدنية”، بالتعاون مع برنامج دعم الإدارة والحكم الرشيد سيجما الممول من الاتحاد الاوروبي.

وقال رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر خلال افتتاحه برنامج الورشات التشاورية، بحضور أمين عام ديوان الخدمة المدنية المهندس مبارك الخلايلة أنه يشارك في الورشات ما يزيد عن 260 موظفا من مسؤولي وحدات الموارد البشرية والتطوير المؤسسي في الدوائر الحكومية، وخبراء واعضاء الفريق الوطني للمشروع، وفريق العمل المتخصص من موظفي ديوان الخدمة المدنية، ومنظمين من برنامج دعم الادارة والحكم الرشيد – سيجما ومندوبي وسائل الاعلام.

وأكد الناصر، ضرورة العمل المستمر لتعزيز مفهوم التخطيط والاستخدام الأمثل للموارد البشرية المبني والموجه على أسس ومنهجيات علمية دقيقة ضمن أحكام نظام الخدمة المدنية رقم 9 لسنة 2020 وتعديلاته لغايات رفع كفاءة وفعالية إدارة الموارد البشرية وتعزيز جهود الحكومة الرامية لإصلاح وتحديث القطاع العام، بما ينعكس على مستوى وجودة الخدمات المقدمة للمواطنين، مبينا أن المنهجية لا تهدف بأي شكل من الأشكال إلى تسريح الموظفين.

ومن جانبه، أشار المشرف العام على مشروع التخطيط والاستخدام الامثل للموارد البشرية المهندس فايز النهار إن الغاية من هذا الجهد التشاركي هي الاستفادة من الخبرات والاستماع للملاحظات والمقترحات والنظر بالتوصيات التي سيقدمها المشاركين خلال اعمال الورشات التشاورية، قبل إقرار منهجية تحديد العدد الأمثل من الموارد البشرية بشكلها النهائي ووضعها موضع التطبيق، لافتاً انه تم نشر المسودة التشاورية للمنهجية استباقيا على موقع الديوان الإلكتروني لتسهيل هذه المهمة على المشاركين.

ونفذ برنامج ورشات العمل التشاورية مختصون في مجال تخطيط وادارة الموارد البشرية من برنامج الحكم الرشيد ودعم الإدارة (سيجما) وخبراء من موظفي ديوان الخدمة المدنية، إذ تستمر الورشات التشاورية حتى يوم الخميس المقبل.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق