الأردنية والتكنولوجيا تحتفلان بذكرى معركة الكرامة

هلا أخبار – أكد رئيس الجامعة الأردنية الدكتور نذير عبيدات، حرص الجامعة على ترسيخ معاني الوطنية والعروبة وحب الأرض في نفوس طلبتها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال احتفال نظمته كتلة النشامى بإشراف عمادة شؤون الطلبة في الجامعة، اليوم الثلاثاء، بمناسبة الذكرى الرابعة والخمسين لمعركة الكرامة الخالدة بعنوان “الكرامة اعتزاز وافتخار”.

وقال عبيدات إن الـ21 من آذار سيظل يوما خالدا في ذاكرة الأردنيين، يستيقظون معه كل عام ليستذكروا مجدا ما زالت شواهده حاضرة بيننا، مضيفا أن “الفرحة بذلك اليوم، بشجاعة أبطال قواتنا المسلحة ليست شعورا مقصورا على الأردنيين وحدهم، بل كانت وستظل انتصارا للأمة من خليجها إلى محيطها، فبعد أن عانت الأمة من أيام ضعف وهوان، غيّر ذلك التاريخ من نظرة العالم ليعلن للجميع بأنها باقية، وستعود إلى سابق عهدها أمة تمشي في ركب التحضر والتجديد والإنسانية، تحمل من جهة تاريخا عريقا حافلا بالأمجاد، وتتقدم البشرية إلى آفاق أرحب وأكثر رقيا وجمالا من جهة أخرى”.

بدوره، ألقى أستاذ التاريخ في جامعة البلقاء الدكتور محمود الجبارات كلمة سرد فيها أحداث معركة الكرامة التي شكلت بماء شهدائها وتضحياتهم منعطفا تاريخيا عاما في جميع جوانب الصراع العربي- الصهيوني.

وتضمن الاحتفال على فقرة شعرية قدمها الشاعر مهند السلامين، وعرضا لفرقة موسيقات القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، ومسيرا صامتا لحرس الشرف الملكي، ومثله للقوات المسلحة وفرسان الأمن العام من أمام المكتبة وحتى الكليات الطبية والإنسانية، ودبكة قدمتها فرقة الشعلان.

إلى ذلك، احتفلت جامعة العلوم والتكنولوجيا اليوم الثلاثاء بذكرى الكرامة الخالدة والتي قال فيها رئيس الجامعة الدكتور خالد السالم، إن المعركة شكلت علامة فارقة ونقطة تحول في التاريخ السياسي الأردني، مؤكدا أن الواجب الوطني يفرض علينا كأردنيين استذكار هذه المناسبة الجليلة لما لها من أثر في ترسيخ الهوية الوطنية، وتعزيز قيم الانتماء للوطن، والولاء للقيادة الهاشمية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق