إطلاق مشروع “الرياضة من أجل التنمية” في 30 مدرسة حكومية

هلا أخبار – أطلقت مبادرة مدرستي/ إحدى مبادرات جلالة الملكة رانيا العبدالله، بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، ووزارة التربية والتعليم، مشروع “الرياضة من أجل التنمية” في 30 مدرسة حكومية بمختلف المحافظات.

ويأتي إطلاق المشروع، اليوم الخميس، بعد نهاية الورش التدريبية التي استمرت 3 أيام، وجرى فيها بناء قدرات 70 معلما ومعلمة سيعملون على تنفيذ أنشطة المشروع داخل المدارس مدة سنة (فصلين دراسيين).

ويستهدف المشروع تعزيز التنمية الفردية والمهارات الحياتية والصحة البدنية والعقلية النفسية لدى 4000 طالب وطالبة، وذلك من خلال الأنشطة والأساليب التربوية الرياضية النوعية التي اكتسبها المعلمون أثناء التدريب الذي سيتم في مدارس من محافظات معان، العقبة، الكرك، الطفيلة، المفرق، الزرقاء، العاصمة، جرش، البلقاء، مأدبا، إربد.

وقالت مدير عام مبادرة مدرستي، تالا صويص، إن فكرة المشروع نوعيّة ويجري فيها استخدام الرياضة بصفتها وسيلة جاذبة للطلبة، ويمكن من خلالها تنمية المهارات والعادات الحياتية والصحية لتعزيز النمو الجسدي والانتماء وتنمية الروح الإيجابية.

وقال مستشار المشروع في الوكالة الألمانية، اورليش كلار، إن البرنامج يعزز الرياضة في المدارس بعد غيابها عامين بسبب جائحة كورونا، معولاً على المعلمين والمعلمات لتطبيق المشروع بحرفية لإعادة الألق والرياضة للمدارس، مشيراً إلى الحيوية والروح الجماعية التي أبداها المشاركون بالتدريب والذين يُعوّل عليهم في تنفيذ مراحل المشروع بكفاءة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق