الزراعة: صادرات الخضار ليست السبب وراء ارتفاع الأسعار

الأردن صدر منذ بداية العام 35 ألف طن خضار وفواكه للخارج فقط

هلا أخبار – إسماعيل عُباده – أكد مساعد الأمين العام لشؤون التسويق والجودة بوزارة الزراعة المهندس حازم الصمادي، أن صادرات الخضار والفواكه ليست السبب وراء ارتفاع أسعار بعض أصناف الخضار بالسوق المحلي.

وقال الصمادي في حديث لـ “هلا أخبار”، إن الصادرات الأردنية من الخضار والفواكه انخفضت منذ بداية العام الحالي بسبب الظروف الجوية القاسية التي أثرت على الانتاج المحلي من مختلف أصناف الخضار.

وأضاف أن الأردن صدر منذ بداية العام ما مجموعه 35 ألف طن خضار وفواكه للخارج، بانخفاض ملحوظ عن العام الماضي.

وأوضح أن الأردن يصدر بالوضع الطبيعي، نحو 1500 طن خضار وفواكه للعديد من الدول حول العالم “يومياً”، وذلك إذا تهيأت الظروف الجوية المناسبة للانتاج الزراعي، حيث يصدر الأردن بالوضع الطبيعي 20 ألف شهرياً، وهو الأمر الذي لم يحدث منذ بداية 2022.

وبين أن قطاع الزراعة في الأردن صدر العام 2021، نحو 475 ألف طن خضار وفواكه.

وكشف الصمادي، أن حصة الخليج من صادرات الخضار والفواكه الأردنية تقارب 90%، والحصة الباقية تذهب كصادرات عبر الجو للدول الأوروبية.

وفي السياق، قال الصمادي، إن أهم سلعة “زراعية” يصدرها الأردن للخارج، هي “البندورة”، إذ صدر الأردن نحو 250 ألف طن بندورة العام الماضي، من مجموع الصادرات البالغ 475 ألف طن خضار وفواكه، يليه الشمام والبطيخ من الخضار، والدراق النكترين من الفواكه.

وكانت صادرات الخضار الأردنية الأعلى للدول الأوروبية هي “الفلفل” بكافة أنواعه وألوانه.

وتصل صادرات الخضار والفواكه الأردنية لنحو 60 دولة حول العالم، وفق الصمادي، الذي شدد على أهمية صادرات الخضار والفواكه الأردنية للخارج ودورها في الناتج المحلي الإجمالي.

ولفت الصمادي إلى التحديات التي تواجه صادرات الخضار والفواكه الأردنية، بسبب ظروف مختلفة، بسبب ارتفاع تكلفة التصدير إلى الدول الأوروبية، حيث انقطع التصدير براً من الأردن لأوروبا عبر تركيا وتحديداً “معبر باب الهوى” بسبب الأزمة السورية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق