الزرقاء: ورشة عمل للقطاع التجاري للتعريف بالبرنامج الوطني للتشغيل

هلا أخبار – أقامت غرفة تجارة الزرقاء، اليوم الثلاثاء بمقر الغرفة، وبالتعاون مع مديرية عمل الزرقاء/ قسم التشغيل والارشاد المهني، ورشة عمل للتعريف بالبرنامج الوطني للتشغيل.

وقالت رئيسة قسم التشغيل في مديرية عمل الزرقاء ليندا العمري إن الهدف من دعوة القطاع التجاري في محافظة الزرقاء هو الوصول إلى 60 ألف فرصة عمل للأردنيين والأردنيات في القطاع الخاص في جميع ألوية ومحافظات المملكة، حيث أن البرنامج يعتمد على فرص العمل المتاحة والمتوفرة لدى القطاع الخاص، والتي تدرجها الشركات على المنصة الإلكترونية التي خصصت لهذه الغاية.

وأوضحت إن المرحلة الأولى من البرنامج تستمر لمدة 30 يوماً من تاريخ الإطلاق، يجري من خلالها الوصول إلى شركات القطاع الخاص لحصر فرص العمل لديها عبر المنصة الإلكترونية المتاحة على موقع الوزارة ، فيما يجري بالمرحلة الثانية من البرنامج بعد إطلاقه بـ 30 يوماً، تسجيل الباحثين عن عمل والتقدم للفرص المعلنة عبر المنصة الإلكترونية .

وأضافت العمري أن الفئة العمرية المستهدفة في برنامج التشغيل الوطني هي بين 18 إلى 40 عاما من الباحثين عن العمل، مؤكدة أنه يجب على الشركات الراغبة في التسجيل أن تكون أردنية ومسجلة لدى المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، كما يشترط عليها عدم تسريح أي موظف من الشركة لغايات تشغيل موظف ضمن برنامج التشغيل الوطني.

وأشارت إلى أنه خصص للبرنامج 80 مليون دينار، حيث يساهم بمبلغ 150 دينارا لمدة 6 أشهر، ينقسم إلى 130 دينارا مساهمة لأجر العامل و10 دنانير بدل مواصلات و10 دنانير كجزء من اشتراك الضمان الاجتماعي للعامل، شريطة أن توقع الشركة مع العامل عقد عمل لمدة 12 شهرا .

ونوهت العمري بأن أي شخص يرغب بالتقدم في برنامج التشغيل الوطني بإمكانه مراجعة مديريات ومكاتب الوزارة في جميع ألوية ومحافظات المملكة، إضافة إلى استحداث مكاتب لمساعدة الشركات والشباب الباحثين عن العمل، مثلما عرضت فيديو لتوضيح آلية استفادة المنشآت التجارية وكيفية التسجيل على المنصة .

وأكد رئيس الغرفة حسين شريم، دور الغرفة التجارية بتحقيق التشاركية مع القطاع الحكومي من خلال البرنامج الوطني للتشغيل الذي يعد من أولويات عمل الحكومة الاقتصادي للأعوام 2021-2023 ، وخلق فرص عمل لأبناء المحافظة من خلال المؤسسات والشركات المسجلة لديها للمساهمة في التخفيف من البطالة، إذ يعتبر القطاع الخاص هو الأساس في هذا البرنامج .

وبين ضابط ارتباط التشغيل ناصر الدراوشة أن هذه الجهود والبرامج جاءت استجابة لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني في توفير فرص عمل للشباب، وتنفيذا لتعليمات رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة بالتعاون مع القطاع الخاص المشغل الرئيس للأيدي العاملة.

وأضاف أنه جرى تدريب عدد من المؤسسات وموظفي وزارات العمل ومراكز الشباب والإدارة المحلية والبلديات في جميع المحافظات على مساعدة الشركات والشباب والشابات الباحثين عن فرص العمل.

وفي ختام الورشة التي حضرها أعضاء مجلس إدارة الغرفة زياد البغال وفايز اسكاكا وعدد من أعضاء المجلس الاستشاري ومدير عام الغرفة لارا الشيشاني وضابط ارتباط الارشاد المهني عمر المشاقبة، جرى نقاش وحوار حول تفاصيل التقديم للبرنامج وآلية الاستفادة منه من قبل منشآت القطاع التجاري.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق