الأندية تبدأ معاناتها المالية وتطالب الاتحاد بصرف مستحقاتها

هلا أخبار – أكدت أندية المحترفين لكرة القدم، أنها تنتظر قيام اتحاد كرة القدم بصرف مستحقاتها المالية المتأخرة، لمساعدتها في التغلب على الضائقة المالية التي بدأت تشعر بها خلال الموسم الكروي الحالي 2022.

وأشارت الأندية إلى ترقبها لقيام الاتحاد بصرف دفعة من المستحقات التي تأخرت عن موعدها، ما تسبب في ارباك عمل الأندية، وبالتالي خلق مصادمات بين الإدارات والفرق بسبب مطالبة اللاعبين بمستحقاتهم المالية.

وبينت الأندية، أنها تعاني من ضائقة مالية تستدعي صرف مستحقاتها المتأخرة، لمساعدتها في تسديد مستحقات اللاعبين.
وقال رئيس نادي الصريح عمر العجلوني، إن اتحاد الكرة وعد الأندية بصرف دفعة من المستحقات المالية نهاية الشهر الماضي، ولكن لغاية الآن لم تتسلم الأندية تلك الدفعة.

وأكد رئيس نادي شباب العقبة رجب درويش أن الأندية تتمنى انتظام صرف دفعات الأندية المالية، سيما وأن جميع الأندية تحتاج لمبالغ مالية تساعدها بالوفاء بالتزاماتها.

وقال درويش: أندية المحترفين تحتاج لمبالغ مالية كبيرة للوفاء بمتطلباتها، سيما فيما يتعلق برواتب اللاعبين المحليين والمحترفين والأجهزة الفنية، الأمر الذي يدفعنا لمطالبة الاتحاد بصرف الدفعات بانتظام.

وبين مدرب فريق معان ديان صالح، أن لاعبيه يطالبون برواتبهم المتأخرة، الأمر الذي يدفعنا لمطالبة الإدارة بالضغط على اتحاد الكرة لصرف مستحقات الأندية، وبالتالي تسديد مستحقات اللاعبين.

وبين صالح أن وضع الأندية المالي صعب في الفترة الحالية، وهذا يتطلب توفير ايرادات مالية مختلفة من مؤسسات داعمة أو من مستحقات الأندية في اتحاد الكرة.

بدوره، أكد المدير الفني لفريق السلط عثمان الحسنات، أن الضائقة المالية تشكل القاسم المشترك بين جميع أندية المحترفين، وهذا يستدعي وقوف الاتحاد إلى جانب الأندية من خلال صرف دفعات الأندية في وقتها.

بترا





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق