منتدى الاستراتيجيات: أداء الأردن أفضل في مجال “تطور السوق”

هلا أخبار – حصل الأردن في مؤشر الابتكار العالمي 2021 على الدرجة الكلية 28.3 / 100، والمرتبة 81 / 132 عالميا والتاسع عربيا من أصل 12، وفق منتدى الاستراتيجيات الأردني، الذي أشار إلى أنه بالنظر إلى نتائج مختلف الدول العربية، فإن أداء الدول العربية كان ضعيفًا بالمتوسط.

أصدر المنتدى تقريرًا ضمن سلسلة المعرفة قوة بعنوان “مؤشر الابتكار العالمي 2021: أين يقف الأردن؟ بمناسبة يوم الأمم المتحدة العالمي للإبداع والابتكار”.

وأوضح المنتدى في التقرير، بأن الأمم المتحدة تحدد أيامًا محددة واعتبارها أيامًا دولية تهدف إلى تثقيف الأفراد بمجموعة من القضايا المهمة التي تعمل من خلالها على تحفيز الإرادة السياسية لتوجيه مواردها نحو معالجة المشاكل العالمية، علاوة على الاحتفال بها إن كانت إنجازات إنسانية يجب تعزيزها.

وبالنسبة لأداء الأردن في مجالات المؤشر كافة، بيّن المنتدى بأن أفضل أداء للأردن كان في مجال “تطور السوق”، حيث حصل على الترتيب 47 / 132 دولة.

وفيما يتعلق بأضعف أداء للأردن على مستوى المجالات، فكان الأردن قد حصل على الترتيب 102 / 132 دولة على مستوى العالم في مجال “البنية التحتية”. وبالإضافة، أوضح المنتدى بأن أداء الأردن بحاجة إلى التحسين في مجموعة من المؤشرات الفرعية. ومن هذه المؤشرات، مؤشر صادرات خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كنسبة من إجمالي التجارة والذي بلغ ترتيب الأردن فيه 129 / 132، ومؤشر خدمات الحكومة الإلكترونية الذي بلغ ترتيب الأردن فيه 121 / 132.

وفيما يتعلق بنتائج الأردن على المؤشرين الرئيسيين للمؤشر الكلي، بيّن المنتدى بأن درجة الأردن في المؤشر الفرعي الرئيسي “مدخلات الابتكار” قد بلغت 38.5 / 100. أما في المؤشر الفرعي الرئيسي “مخرجات الابتكار”، فحصل الأردن على درجة 18.2 / 100.

وأوضح المنتدى بأن نتائج الأردن على المؤشر تشير إلى أن استثمارات الأردن في الابتكار أعلى من مستوى مخرجاتها الابتكارية.

واستند المنتدى في الورقة إلى مؤشر الابتكار العالمي الصادر عن المنظمة العالمية للملكية الفكرية (WIPO) والذي يتم من خلاله تقييم مستويات الابتكار لـ 132 دولة.

وبحسب المنتدى، يقوم مؤشر الابتكار العالمي بتقييم أداء الدول من خلال مؤشرين رئيسيين هما؛ مؤشر مدخلات الابتكار ومؤشر مخرجات الابتكار.

وفيما يتعلق بمؤشر مدخلات الابتكار، فهو يتكوّن من خمسة مجالات رئيسية هدفها قياس مدى توفّر الممكنات اللازمة للقيام بالأنشطة الابتكارية على مستوى الاقتصاد الوطني وهي المؤسسات، رأس المال البشري والبحث، البنية التحتية، تطور السوق، وتطور بيئة الأعمال.

أما مؤشر مخرجات الابتكار، فهو يتكوّن من مجالين رئيسيين هدفهما قياس نتائج الأنشطة المبتكرة في الاقتصاد الوطني وهما المخرجات المعرفية والتكنولوجية والمخرجات الإبداعية.

وأشار المنتدى إلى أنه لكل مجال من مجالات المؤشرين الرئيسيين ثلاثة ركائز، ولكل ركيزة مجموعة من المؤشرات الخاصة.

وبحسب المنتدى فيما يتعلق بنتائج المؤشر، كانت سويسرا الدولة ذات الأداء الأفضل وبدرجة بلغت 65.5 / 100.  أما أنغولا، فجاءت بالمرتبة الأخيرة وحصلت على الدرجة الأضعف والتي بلغت 15 / 100.

وأوضح المنتدى أنه بالرغم من أن سويسرا كانت الدولة ذات الأداء الأفضل على المؤشر، فكانت درجتها أعلى من درجة الإمارات العربية المتحدة بمقدار 22.5 درجة فقط والتي حصلت على أفضل ترتيب على مستوى 12 دولة عربية وبدرجة كلية بلغت 43 / 100.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق