سياحة الأعيان تطلع على برامج درب الأردن

هلا أخبار – التقت لجنة السياحة والتراث في مجلس الأعيان برئاسة العين نضال قطامين، الأربعاء، رئيس جمعية درب الأردن أيسر البطانية، للاطلاع على برامج وخطط الجمعية ومساهمتها في تنشيط السياحة الداخلية.

وأكد العين قطامين أهمية النهوض بالقطاع السياحي كون الأردن يمتاز بتنوع المقومات السياحية لتوفر أماكن الجذب السياحي كالمواقع الأثرية، والسياحة الدينية والعلاجية بالإضافة إلى سياحة المغامرات.

وأشار إلى تركيز جلالة الملك عبدالله الثاني على القطاع السياحي، حيث اخذ اهتماما خاصا في اللجنة الملكية، نظرا لمساهمته في التطور الاقتصادي للدولة، داعياً إلى ضرورة التشبيك بين القطاعين العام والخاص.

بدوره، أوضح البطاينة أن جمعية درب الأردن حاصلة على جائزة المنظمة العالمية للسياحة كأفضل جمعية في الشرق الأوسط، ضمن مسار مشي تشمل مناطق المملكة كافة، بحيث تحتاج من 40 الى 50 يوما لإكمال المسار، حيث تبدأ من أم قيس شمالاً وصولا إلى العقبة جنوباً، ويتضمن المسار الواحد زيارة ما يقارب 75 قرية.

وبين أن الجمعية تهدف إلى إنشاء ممرات حديثة بهدف التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمجتمعات المحلية، إضافة إلى السعي لتوفير فرص عمل من خلال تلك المسرات التي يمر بها المشاركون، وتشجيع السياحة التي تعنى بالمحافظة على البيئة والإرث الثقافي والتراثي في الأردن، والتمكين الاقتصادي من خلال الترويج لمنتجات أهالي المناطق السياحية.

كما أشار اعضاء اللجنة إلى ضرورة المحافظة على الأماكن السياحية وضمان عدم العبث بها، وضرورة الاهتمام بالسياحة الدينية ضمن مسارات الجمعية، إضافة إلى العمل على الترويج والتسويق لأهداف الجمعية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق