أمريكا تشكك في قرب التوصل لتسوية بشأن النووي الإيراني

هلا أخبار – ألقت الولايات المتحدة بظلال من الشك على استئناف المفاوضات بشأن إحياء الاتفاق النووي بين إيران والقوى الدولية بعدما أعلن الاتحاد الأوروبي أمس الجمعة عودة المفاوضات من جديد.

وأعرب متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية عن تقديره لزيارة المبعوث الأوروبي إنريكي مورا لطهران مؤخرا، لكنه أشار إلى أن “الاتفاق في هذه المرحلة ما زال غير مؤكد”.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن المسؤول الأميركي قوله “على إيران أن تقرر ما إذا كانت تتمسك بشروط لا علاقة لها” بالنووي “أو ما إذا كانت تريد بلوغ اتفاق سريعا”.

وأضاف “نحن وشركاؤنا لا نزال مستعدين منذ وقت غير قصير، الكرة في ملعب إيران”.

وحذر من أن الولايات المتحدة تستعد لجميع السيناريوهات، بما في ذلك عدم العودة إلى الاتفاق.

وأمس الجمعة، أعلن الاتحاد الأوروبي أن المفاوضات النووية التي كانت متوقفة مع إيران سوف تستأنف.

وزار منسق الاتحاد الأوروبي لمفاوضات فيينا إنريكي مورا طهران هذا الأسبوع، في محاولة لإعادة إطلاق المفاوضات الرامية لإحياء الاتفاق الذي أبرم بين إيران والقوى والكبرى عام 2015، وتعطل العمل به بعدما انسحب منه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في 2018.

وقال منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إن مهمة مورا جرت “أفضل مما كان متوقعا”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق