ضعف في الطلب على الألبسة والأحذية خلال الفترة الحالية

هلا أخبار – قال ممثل قطاع الألبسة والأقمشة والأحذية والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي، إن الطلب على الألبسة والأحذية ضعيف جداً خلال الفترة الحالية، بسبب ضعف القوة الشرائية للمستهلكين، رغم استقرار أسعار البضائع، واستمرار تثبيت العمل بالقوائم الاسترشادية.

وأوضح القواسمي، اليوم الثلاثاء، أن الطلب تراجع تدريجياً بعد عطلة عيد الفطر، إلى أن وصل إلى حالة من الركود، رغم صرف الرواتب، ودخول موسم الصيف.

وأضاف أن “التجار تجهزوا استعداداً لعيد الأضحى المقبل، رغم أن السلوك الشرائي للأفراد يتجه نحو الأضاحي ومصاريف الحج”.

وعبّر القواسمي عن أمله بتحسن الأوضاع بعد نحو 20 يوماً من الآن، بالتزامن مع عودة المغتربين والسياح والتجهيز لموسم الحج.

وبيّن أن حجم مستوردات بضائع القطاع وصلت قيمته لنحو 90 مليون دينار، بزيادة 10 بالمئة تقريباً ، مقارنة بالعامين السابقين، متوقعاً زيادتها حتى نهاية العام الحالي.

ولفت إلى أن أسعار الشحن العالمي متذبذبة بين ارتفاع وانخفاض، فيما ارتفعت أسعار العديد من المواد الأولية الداخلة في صناعة الألبسة والأحذية والأقمشة، كالبوليستر والقطن وغيرها. (بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق