مشروع أممي طارئ لمواجهة تدهور الأمن الغذائي في أفغانستان

هلا أخبار – رحبت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، اليوم الاثنين، ببدء تنفيذ مشروع طارئ لمواجهة تدهور الأمن الغذائي في افغانستان “بمساهمة غير مسبوقة” بقيمة 150 مليون دولار من البنك الدولي.

ويهدف المشروع إلى توفير المساعدة الضرورية المنقذة للحياة وسبل العيش للمزارعين في أفغانستان، وتعزيز الإنتاج الغذائي.

وبحسب الموقع الرسمي للأمم المتحدة، قال المدير العام للفاو شو دونيو إن هذه المساهمة تأتي في وقت لا تزال المستويات العالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد قائمة في جميع أنحاء أفغانستان بسبب مزيج من انهيار الاقتصاد والجفاف المستمر.

وأضاف أن تبعات الحرب في أوكرانيا تؤدي إلى تفاقم حالة الأمن الغذائي ودفع أسعار المواد الغذائية إلى مستويات عالية جديدة وزيادة تكاليف المدخلات الزراعية الحيوية، وخاصة السماد، وتضغط على دول المنطقة التي تزوّد أفغانستان بالقمح لتقييد الصادرات الغذائية مع إعطاء الأولوية للاستهلاك المحلي في تلك البلدان.

وأشار إلى أنه سيستفيد من المشروع ما يقرب من مليون شخص، وسيركز المشروع على إنتاج القمح لدعم حوالي 1ر2 مليون شخص، كما سيوفر دعما يركّز على الاحتياجات الغذائية للأطفال والأشخاص ذوي الإعاقة أو الأمراض المزمنة والأسر التي تعيلها نساء، من خلال توفير البذور والأدوات الأساسية للزراعة في الحدائق المنزلية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق