“الصناعة”: الطاقة التخزينية للحبوب ستصل إلى 2.35 مليون طن في 2023

هلا أخبار – أعلنت وزارة الصناعة والتجارة والتموين، أن الطاقة التخزينية للحبوب في الأردن تصل إلى 1.6 مليون طن، مشيرة إلى أنها ستصل إلى 2.35 مليون طن في عام 2023 “مع الانتهاء من توسعة وإنشاء مستوعبات جديدة”.

وأوضحت الوزارة لقناة المملكة، الثلاثاء، أن “السعة التخزينية لصوامع حبوب الجويدة سترتفع إلى نحو 250 ألف طن مع استكمال مشروع التوسعة، وسيتم إنشاء مستوعبات جديدة في القطرانة بسعة 500 ألف طن”.

وقالت الأمينة العامة لوزارة الصناعة دانا الزعبي، إن “الحكومة بدأت في المشاريع المتعلقة بتعزيز الأمن الغذائي للوصول إلى الاكتفاء الذاتي في جميع المجالات وخصوصا فيما يتعلق بالسلع الاستراتيجية والمادتين التي تقوم الحكومة بتأمينها وهما القمح والشعير”.

وبحسب الزعبي :”بدأنا في إنشاء الصوامع تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك بالتوجه نحو الاكتفاء الذاتي” متحدثة عن “مشروع تشييد صوامع توسعة صوامع الجويدة هو أحد المشاريع وبمنحة من صندوق أبوظبي للتنمية”.

والصوامع في منطقة الجويدة كانت سعتها التخزينية نحو 120 ألف طن، وتمت توسعتها بـ 120 ألف طن، وهي تقريبا 250 ألف طن وفق الزعبي التي قالت: “بهذه التوسعة وصلنا الآن فيما يتعلق بالتخزين في الصوامع أو المستوعبات وهي أماكن التخزين الأفقية تقريبا إلى مليون و600 ألف طن”.

وتحدثت عن “مشاريع جديدة في المستقبل في إنشاء المستوعبات” وأوضحت “لدينا مشروع إنشاء مستوعبات في القطرانة بواقع 500 ألف طن، إضافة إلى مشاريع توسعة للمستوعبات في الموقر والغباوي بواقع 100 ألف طن في كل مشروع”.

وفي العام 2023 “سنصل إلى طاقة تخزينية بنحو 2 مليون و350 ألف طن لكلتا مادتي القمح والشعير. وبالمدة الزمنية عامين لمادة القمح وعام ونصف لمادة الشعير” على ما شرحت الزعبي.

ومخزون الأردن الحالي من مادة القمح يكفي لـ13 شهرا على ما ذكرت وزارة الصناعة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق