“الصحة” تنظم ورشة عن تنشيط رصد الأمراض السارية

هلا أخبار – نظمت مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة اليوم ‏الأربعاء، وبالتعاون مع ‏الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية (امفنت) ورشة ‏تدريبية ‏بعنوان “تنشيط الرصد والمستجدات الوبائية وآلية التبليغ عن الأمراض السارية والاسهالات”.

‏وتهدف الورشة التي تأتي بالتزامن مع إعداد التقرير الأسبوعي للأمراض السارية لضمان استمرار التعاون المشترك بين رؤساء اقسام الرصد في وزارة الصحة، وتنشيط الرصد من خلال التبليغ المستمر عن الأمراض السارية والاسهالات، وذلك للحد من التقرير ‏الصفري في المراكز الصحية.

‏وأكد ‏مدير مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة الدكتور محمد الحوارات خلال الورشة اهمية نظام رصد الامراض باعتباره خط الدفاع الاول للوقاية من حدوث وانتشار الامراض، واعتباره نظام انذار مبكر ليتيح الفرصة لكوادر الرصد في الوزارة للتعامل مع كل الاحداث الصحية المستجدة في المملكة.

من جهته، قال مدير الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية الدكتور مهند النسور، إن الشبكة تعمل بشكل متواصل في دعم الجهود المبذولة في وزارة الصحة لرفع القدرات وتعزيز الامكانيات في تحسين اجراءات الرصد المبكر للامراض المنتشرة في العالم، والتي قد تؤثر سلبا على المجتمع في الاردن، مبينا ان الشبكة مستمرة في عملية تقوية عملية الرصد في المحافظات ومختلف المواقع الميدانية للتبليغ والحد من انتشار الامراض الوبائية.

‏واشتملت الورشة محاضرات حول نظام الرصد في المملكة، وأهميته ودوره في اكتشاف الأوبئة ‏والاستجابة السريعة لها لمنع انتشارها وتقليل عدد الإصابات ‏والوفيات ‏مركزا على نظام رصد الانفلونزا، حيث عرض رسوم بيانية توضيحية عن ‏مدى انتشار الأمراض في المملكة خلال السنوات السابقة لتحديد الأولويات في كيفية التعامل مع هذه الأمراض للحد منها.

‏كما شملت محاضرات حول برنامج رصد جديد يدعم الرصد الوبائي في المملكة، يسمى بـ”الرصد المبني على الاحداث”، ويفيد ‏في الكشف المبكر عن الأمراض ‏وسرعة الاستجابة لها، والحد من انتشارها، حيث بدأت وزارة الصحة بتطبيقه على الأمراض التنفسيية مبدئيا، وسيشمل باقي الأمراض مستقبلا.

كما ‏سيتم دمج باقي الوزارات و القطاعات ‏في المملكة والمجتمع المحلي في هذا البرنامج.

‏وشارك في الورشة عدد من الأطباء المقيمين، اطلعوا على آخر المستجدات ‏بما يخص الأمراض الوبائية ‏المنتشرة في العالم ‏التي تشكل عبئا على الصحة العامة، كمرض ‏جدري القرود، والتهاب الكبد غير معروف السبب، و الكوليرا، ‏وحمى القرم، والكونغو النزفية، كما تم عرض ومناقشة التقرير الاسبوعي والتحديات التي ‏تواجه ضباط الارتباط في المحافظات، بحضور جميع رؤساء أقسام الرصد الوبائي بمديريات الصحة في المملكة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق